كيف تعبّرين عن حبّكِ لوالدتكِ بطريقة مبتكرة وغير تقليدية؟

ساندرا العبود

كيف تعبّرين عن حبّكِ لوالدتكِ بطريقة مبتكرة وغير تقليدية؟ اقترب عيد الأمّ وحتماً تشابكت في بالكِ الإقتراحات حول الهديّة الأنسب التي ستحبّها والدتكِ. أنتِ على الأرجح، لا تعبّرين لها عن مدى حبّكِ لها بشكل دائم، فتنتظرين هذا العيد بفارغ الصبر لتقولي لها "أحبّكِ" على طريقتكِ الخاصة. هل مللتِ من تقديم كلّ سنة الهدايا عينها من الورود، الشوكولا وصولاً إلى المجوهرات؟ أتبحثين عن طريقة غير تقليدية لتعبّري عن مدى امتنانكِ لوالدتكِ وعن عشقكِ لها اللامتناهي؟ إليكِ في ما يلي 7 اقتراحات مبتكرة وبعيدة عن الملل لتشكري بها أمّكِ الغالية، فاختاري واحدة منها وفاجئيها بها.

 

أحضري لها طبّاخاً: منذ لحظة ولادتكِ وأمّكِ تكرّس وقتها لكِ، فتحضّر لكِ أشهى المأكولات من دون أيّ تذمّر أو تعب. من هنا، حان وقت أن تدلّلي أمّكِ وتفاجئيها بشيف، ليحضّر لها طعاماً لمدّة أسبوع. هدية غير تقليدية تريح والدتكِ حتماً، توفّر لها الوقت للقيام بما تريده، وفي الوقت عينه تكون عربون شكر لها على كلّ الجهود التي قامت بها.

 

اتركي لها الملاحظات: تخيّلي معنا لو أنّكِ تركتِ ملاحظات في أرجاء المنزل مثل: أحبّكِ، شكراً لكِ، أنتِ أجمل والدة في الكون، أمّ محظوظة لأنّها لديها طفلة مشاغبة مثلي وغيرها من الأفكار الطريفة والملهمة. كيفما مشت في المنزل، ستجد رسالة منكِ، تضحكها تارة وتبكيها تارة أخرى.

 

اكتبي لها أغنية: ألا يحقّ لوالدتكِ أن تكرّسي لها بعض الوقت، لتؤلّفي لها أغنية؟ اجلسي في غرفتكِ، اكتبي كلّ ما يختلج قلبكِ على ورقة، وحاولي أن تلحنيها. هذا لا يكفي، بل عليكِ أن تغنّيها أمام أمّكِ في العيد، ولا تتحجّجي ببشاعة صوتكِ! كوني متأكّدة أن هذه الخطوة، ستقدّرها والدتكِ ويغمر قلبها فرحاً.

 

اصنعي لها فيديو: اجمعي في فيديو كلّ الصور واللحظات التي جمعتكِ مع أمّكِ ومع عائلتكِ، واختاري الأغنية المفضّلة لديها. بعد مشاهدتها لهذا "الفيلم القصير" ستدمع عينيها فرحاً، لأنّكِ ذكّرتها بكلّ هذه التفاصيل الصغيرة.

 

حضّري لها حفلة خاصة: كم مرّة قامت والدتكِ بدعوة صديقاتكِ إلى المنزل بمناسبة عيد ميلادك؟ حان الوقت الآن، أن تنقلب الأدوار! قومي بدعوة كلّ أحبّاء أمّكِ، وحضّري كل مستلزمات الحفلة، من المأكولات إلى الديكور وغيرها من المفاجئات. بهذه الطريقة، ستتشارك أمّكِ فرحتها مع صديقاتها المقرّبات وستفتخر بكِ أكثر، لأنّكِ فكّرت بها وبسعادتها.

 

احجزي لها أوّل طائرة: ساعدي والدتكِ في الهروب من ضوضاء المدينة وصخب الحياة اليومية إلى إحدى الوجهات المثالية، للإسترخاء والإستجمام. احجزي لها تذكرة فوراً إلى واحدة من  الأماكن الراقية التي تهدئ أعصابها، وتنسيها حتى مَن تكون، لتعود إلى ديارها امرأة مفعمة بالطاقة والصحّة، وكأنّها ولدت من جديد!

 

غيّري لوكها: قد لا تملك والدتكِ الكثير من الوقت لتهتمّ بنفسها، فقومي أنتِ بهذه المبادرة وأعيدي إحياءها من جديد. قدّمي لها بطاقة تخوّلها تجديد إطلالتها عند الخبراء بدءً من المكياج، إلى الشعر وصولاً إلى الأزياء. هدية تدلّل أمّكِ، تُعيد لها شبابها وتشعرها كأنّها ولدت من جديد، فتغيير اللوك يؤثّر على نفسيّة كلّ امرأة.

 

إقرئي أيضاً: بمناسبة عيد الأمّ: 32 هديّة مميّزة تستحقّها والدتكِ

هل أنتِ جاهزة لتكوني والدة؟

 

 

 

 

تابعينا

Website by WhiteBeard
إحصلي على تطبيق   جمالكِ   على الـiPad     إضغطي هنا