تكثيف الرموش: كل الخلطات، الخطوات المنزليّة والتقنيّات المتاحة أمامكِ

غريس خيرالله

تكثيف الرموش: كل الخلطات، الخطوات المنزليّة والتقنيّات المتاحة أمامكِمعظم النساء في بحث دائم عن وسائل جديدة لجعل الرموش أطول وأكثر كثافة بدءً من اختيار الماسكارا المناسبة وصولاً إلى استخدام المجعّد، تركيب رموش إصطناعيّة أو حتّى اللجوء إلى علاجات طويلة الأمد تمنحهنّ تلك النظرات التي لطالما حلمنَ بها. إذا كنتِ واحدة من هؤلاء النساء، تابعي قراءة السطور التالية لتتعرّفي على كلّ الخلطات، الخطوات المنزليّة والتقنيّات التي تساهم في تكثيف الرموش. لكن قبل ذلك، من الضروري أن تكوني على علم بالأسباب التي تقف خلف تساقط رموشكِ وجعلها خفيفة، إليكِ أبرزها.

 

 

الأسباب:

  • الإفراط في فرك عينيكِ: من أكبر الأخطاء التي ترتكبينها هي فرك عينيكِ بشكل دائم، كلمّا شعرتِ بحساسية أو أردتِ إزالة المكياج. هذه الخطوة تسبّب تساقط رموشكِ وتؤذيها، لذا، ننصحكِ بأن تضعي المياه الباردة على عينيكِ كلّما انزعجتِ. أمّا عند إزالة الماسكارا، فلا تشدّي على منطقة العينين فهذا سيساهم في تساقط الرموش. ولا تنسي أن تستخدمي مزيلاً خاصاً للعيون.

 

  • تركيبة الماسكارا: بعض مستحضرات الماسكارا تحتوي على مواد كيميائية تضرّ رموشكِ، خصوصاً إذا كان لديكِ حساسية من هذه التركيبات. ببساطة، تجنّبي تطبيق هذا النوع من الماسكارا والجئي إليها فقط في المناسبات.

 

  • عدم إزالة الماسكارا قبل النوم: عادة سيّئة تؤذي رموشكِ من دون شكّ. لماذا؟ لأنّها ببساطة تزيد من قساوة رموشكِ. من الضروريّ إزالة الماسكارا وكلّ رواسبها قبل النوم، لأنّ هذا الأمر يساهم في تساقط الرموش.

 

  • وضع الرموش الإصطناعية بكثرة وإزالتها بطريقة خاطئة: صحيح أنّ الرموش الإصطناعية تزيد عينيكِ جمالاً وجاذبية، إلاّ أنّها تعرّض الشعيرات إلى التساقط. لذا، تجنّبي تطبيقها قدر الإمكان وقومي بوضعها فقط في المناسبات والحفلات. أمّا في ما يتعلّق بإزالتها، فأنتِ غالباً ما تتخلّصين منها من دون استخدام أيّ مستحضر. خطأ كبير ترتكبينه في حقّ رموشكِ لذا عليكِ من الآن استخدام منظّف العيون الذي ترتكز تركيبته على الزيوت أو ما يُعرف بـCleansing oil.

 

  • تجعيد رموشكِ بقوّة وباستمرار: خطأ جماليّ آخر ترتكيبنه في حقّ رموشكِ. السبب؟ لأن استخدام مكبس الرموش والضغط بقوّة على الشعيرات، يؤدّي إلى تساقط الرموش. ننصحكِ بالإبتعاد عن هذه الخطوة واللجوء إليها عند الضرورة فقط.

 

 

الحلول:

  • خلطات لتكثيف الرموش:

زيت الخروع:

هذا الزيت غنيّ بأسيد الرسينولايك وبالأحماض الدهنيّة التي تنشّط الدورة الدموية لبصيلات الشعر. دلّكي رموشكِ بزيت الخروع الدافىء، واحرصي على عدم إدخاله إلى العين لتتجنّبي أيّة إلتهابات. كرّري هذه الخطوة يومياً لتحصلي على النتيجة المضمونة. بإمكانكِ استخدام زيت الزيتون، زيت اللّوز وزيت جوز الهند.

 

سيروم الألوفيرا:

الألوفيرا غنيّة بالفيتامينات، المعادن، الألياف والأمينو أسيد ما يجعلها مادّة أساسيّة تساهم في تكثيف الشعر ومنع تساقطه. لذا، إن أردتِ الحصول على رموش كثيفة من دون أن تقومي بطبقات عدّة من الماسكارا، بإمكانكِ أن تحضّري سيروم للرموش يرتكز على الألوفيرا. امزجي ملعقتين من جل الألوفيرا مع ملعقتين من زيت الخروع و4 ملاعق من زيت فيتامين E. ثمّ اغمسي فرشاة ماسكارا نظيفة بالخلطة التي حصلتِ عليها وطبّقيها على رموشكِ. قومي بهذه العملية كلّ ليلة قبل الخلود إلى النوم ولمدّة 6 أسابيع.

 

بودرة الأطفال:

إبدئي بوضع طبقة أولى من الماسكارا ثمّ استخدمي فرشاة العيون لنثر طبقة من بودرة الأطفال على رموشكِ، وأعيدي وضع طبقة ثانية من الماسكارا. بودرة الأطفال ستمنح الثبات والكثافة التي تريدينها لرموشكِ.

 

لونين من الماسكارا:

هذه الحيلة غير معروفة إلا انها مستعملة جداً من قبل خبراء التجميل. كل ما عليكِ فعله هو اختيار لونين من الماسكارا كالأسود والبنيّ. إبدئي باستخدام الماسكارا البنيّة كطبقة أولى ثمّ لوّني رموشكِ بعدها باللون الأسود. تمازج اللونين سيضيف الأبعاد على رموشكِ ويجعلها تبدو أكثر كثافةً وجمالاً.

 

 

 

  • التقنيّات الخاصّة بتكثيف الرموش:

تاتو الرموش:

يُعرف أيضاً بالآيلاينر المخفي سيمنحكِ رموشاً طويلة وكثيفة من دون مكياج حتّى. التفاصيل في السطور التالية. هذه التقنيّة تقضي برسم خطّ آيلاينر بواسطة التاتو على خطّ الرموش العليا والسفليّة ما يجعل الرموش تبدو داكنة اللون، كثيفة وأطول. النتيجة طبيعيّة للغاية إلى درجة أنّ ما من أحد سيعرف أنّكِ خضعتِ للتاتو لكن الجميع سيتساءل حتماً ما هو سرّكِ. من جهة، ستبدو عيناكِ مرسومتان ومن جهة أخرى ستنعمين برموش كثيفة وطويلة. ستحصلين على نتيجة مرضية منذ الجلسة الأولى لكن من الضروري أن تخضعي لجلسة أخرى بعد 4 أو 6 أسابيع للحصول على النتيجة النهائيّة. هذا النوع من التاتو يكلّف حوالي الـ800 للجفن العلوي وحوالي 400$ للجفن السفلي، وتدوم النتيجة من 3 إلى 5 سنين.

أنتِ حتماً تتساءلين الآن: كيف يمكن إخضاع منطقة العين الحسّاسة للتاتو؟ أليس هذا الأمر خطيراً؟ في الواقع، يتمّ استعمال نوع معيّن من حبر التاتو الخاص بالأماكن الحسّاسة، فلا يشكّل إذاً أيّ خطر على العين ولا يسبّب حساسيّة أو عوارض جانبيّة. لا بدّ من الإشارة إلى أنّه يتمّ تخدير منطقة العين أوّلاً، فلا تشعر السيّدة إذاً بانزعاج خلال الجلسة.

 

علاج الرموش الاصطناعية الدائمة:

هو عبارة عن إضافة شعيرات فوق كلّ رمش من رموشكِ بواسطة لاصق من شأنه أن يبقيها ملتصقة لأسابيع عدّة. هذه الرموش تزوّد عينيكِ بنظرات شابّة وجذّابة بفضل طولها الأنسب لعينيكِ، إضافة إلى تكثيفها للشعيرات التي تملكينها أصلاً. يمتدّ هذا العلاج من ساعة ونصف إلى ساعتين حيث يتمّ اختيار، تحديد وتنسيق الرموش الأنسب بطولها وعددها لشكل عينكِ وكي تتناغم مع رموشكِ لتبدو طبيعية. يتراوح سعر هذه التقنية بين 100 دولار و500 دولار وذلك بحسب كمية الرموش التي تحتاجها العين. (إضغطي هنا لمزيد من التفاصيل عن هذه التقنية وطريقة العناية بالرموش بعد الخضوع لها).

 

علاج الكيراتين:

علاج يهدف إلى رفع الرموش وإعطاؤها لوناً داكناً بطريقة طبيعيّة ممّا يجعلها تبدو أكثر كثافة، وذلك من خلال استخدام مستحضر خاص. تنفيذ العلاج يتطلّب 60 إلى 90 دقيقة ونتائجه تدوم من 8 إلى 12 أسبوع، مع الحرص على عدم تبليل العينين أو تطبيق الماسكارا خلال الـ48 ساعة الأولى من بعد القيام بهذه الخطوة. بالرغم من أنّ العلاج خالٍ من الألم ونتائجه فوريّة إلّا أنّ التساؤلات حول مدى صحّته تبقى غير مبرهنة 100%. إذ يجب التأكّد من أنّ المواد التي ستطبّق على الرموش خالية من أيّة مواد كيمائيّة وإلّا فأنتِ تعرّضين عينيكِ للإلتهابات والحساسيّة المفرطة من احمرار، انتفاخ، وأمراض جلديّة... هذه التقنيّة التي انتشرت في أميركا في الآونة الأخيرة بكلفة مقبولة للغاية (200 دولار)، تعتبر شبيهة بتقنيّة تجعيد الرموش الدائمة، لكن الفرق في النتيجة. تجعيد الرموش الدائم يمنح شعيراتكِ شكل C، في حين أنّ الـEyelash Lift المعروفة بكيراتين الرموش تغيّر شكل الشعيرات من الجذور لتحوّل وجهتها نحو الأعلى وتجعل العينين تبدوان أكثر اتّساعاً.

 

تابعينا

Website by WhiteBeard
إحصلي على تطبيق   جمالكِ   على الـiPad     إضغطي هنا