نجمة مستقرّة بنجوميتها، امرأة مستقلّة صنعت نفسها بنفسها، مؤثرة على شريحة لا تقلّ عن 30 مليون متابع، وجه جذّاب ومهتمّ بالموضة والجمال، والأهمّ: إمرأة تقدّس خصوصية عائلتها ومنزلها... هذه هي ميريام فارس باختصار، نجمة غلاف ورئيسة تحرير مجلّة "جمالكِ" لعدد ديسمبر 2020!

جلسة تصوير خاصة مع ميريام فارس، رئيسة تحرير "جمالكِ" لعدد ديسمبر 2020

الأمومة، العائلة، العمل، تطوير الذات، النجاح، الموضة والجمال... أسرار وأمور كثيرة اكتشفناها للمرّة الأولى عن ميريام فارس، خلال حوار شيّق وجلسة تصوير حصرية ومميّزة انضمّ إليها ولديها جايدن ودايف. في زيارة إلى منزلها النابض بالحياة وبصوت الأطفال، رأينا امرأة صلبة، تعلّمت التعامل مع نفسها بنفسها، فخورة بنجاحها، طموحة ومركّزة على عملها، معجبة بزوجها وعلى طريق التصالح مع كل ما كسرها يوماً، لكن الأمومة أتت لتطغى على كل شيء آخر!

يُقال إنّ بعض النساء وُلدن ليكنّ أمّهات، وميريام فارس بأمومتها الفطرية جعلتنا نرى جمالها، ذكاءها ونجاحها بشكل مختلف... حمّلي تطبيق مجلّة جمالكِ مجاناً وتابعي موقع جمالكِ لكل تفاصيل عدد ديسمبر 2020 مع نجمة الغلاف ورئيسة التحرير ميريام فارس.

صور وفيديوهات من كواليس جلسة التصوير مع ميريام فارس

هذا ما كتبته ميريام فارس في افتتاحية العدد:

إلى سنة 2020

أذكر جيداً كيف كانت مشاعري تجاهكِ في اليوم الأول من ولادتكِ، كان يملأني كالجميع، التفاؤل والأمل، وحب اكتشاف ما تخبئه أيامك لنا. وها انت تحايلتِ علينا بأرقامكِ المميزة، تلاعبتِ بمشاعرنا وأجسادنا وأهدافنا، أوهمتنا بغدٍ مشرقٍ برّاق، فأعطيتنا أيامًا مظلمة عناوينها الفقر والجوع والمرض والهجرة والموت. أهديتنا وباءً فتك بأرواحنا وأجسادنا وعاداتنا وحبنا للحياة. ضيّقت الخناق على رقابنا وحرمتنا لذة التفكير في مستقبلنا، خاصة في لبنان، فنحن كلبنانيين ولبنانيات ذقنا منك الأمرّين، مرارة انهيار إقتصادنا والعوز والحرمان، ومرارة الدمار والتشرد والقتل في انفجار بيروت. 

سنة 2020، سأتوجه اليك بكل عنفوان، لن أنتظر أول يوم من السنة الجديدة لأشعر بالخير والأمل، سأقول لك من الآن : لن تتغلبي على طموحي وآمالي وعائلتي وأحبائي. أنا لك بالمرصاد لأكسر جبروتك بصمودي، لن أسمح لك بأن تمحي معالم السعادة عن وجهي وعن وجه من أحب مهما حاولتِ.

لن أنساكِ أبداً لتظلّي ذكرى أستمدّ منها القوة والعزيمة والصمود.

في كل سنة، هذا الشهر يحمل معه بصمة خاصّة، إذ تختار مجلة "جمالكِ" شخصيات مهمّة من مجال الموضة، الجمال والفنّ لتسلّم تحرير عدد ديسمبر. بدأت هذه العادة السنوية المميزة مع مصمّم الأزياء اللبناني إيلي صعب في العام 2012، تلته النجمة الأكثر أناقة إليسا في العام 2013، لتأتي بعدها مغامرة لا ننساها مع المصمّم الفرنسي Christian Louboutin في العام 2014. أمّا في العام 2015، فترأس عدد ديسمبر المديران الإبداعيان لدار Ralph & Russo وهما Tamara Ralph وMichael Russo بمشاركة النجمة العالمية Rita Ora، وبعدها عارضة الأزياء البرازيلية Ana Beatriz Barros في العام 2016. استُكملت هذه الرحلة مع عارضة الأزياء البرتغالية Sara Sampaio في العام 2017، ثمّ عارضة الأزياء البرازيلية Izabel Goulart في العام 2018. أمّا في شهر ديسمبر 2019، فكان التعاون مع النجمة الإماراتية بلقيس فتحي.

إليكِ في ما يلي أغلفة مجلّة "جمالكِ" لأعداد ديسمبر منذ العام 2012

عدد ديسمبر من "جمالكِ" عام 2012، برئاسة تحرير المصمّم اللبناني إيلي صعبعدد ديسمبر من "جمالكِ" عام 2013، برئاسة تحرير النجمة إليساعدد ديسمبر من "جمالكِ" عام 2014، برئاسة تحرير المصمّم الفرنسي Christian Louboutinعدد ديسمبر من "جمالكِ" عام 2015، برئاسة تحرير المديرين الإبداعيين لدار Ralph & Russo ألا وهما Tamara Ralph وMichael Russo بمشاركة النجمة Rita Oraعدد ديسمبر من "جمالكِ" عام 2016، برئاسة تحرير Ana Beatriz Barros عدد ديسمبر من "جمالكِ" عام 2017، برئاسة تحرير Sara Sampaioعدد ديسمبر من "جمالكِ" عام 2018، برئاسة تحرير Izabel Goulart

عدد ديسمبر من "جمالكِ" عام 2019، برئاسة تحرير بلقيس فتحي