"ألا يجب أن تخسري وزنكِ الزائد، لا تتناولي الحلويات، أنظري إلى حجم أردافكِ، أنتِ سمينة بعض الشيء، لا يجب أن ترتدي التنورة القصيرة"... وغيرها من التعابير اللّادعة التي ربما ولّدت في نفسكِ شعوراً بعدم الثقة وجعلتكِ تتألمين كثيراً. في المرّة المقبلة، عندما يحدث ذلك، استوحي من أجوبة هذه النجمات اللواتي وضعن الكارهين عند حدّهم بطريقة إيجابية وذكيّة.

 

ياسمين رئيس

تعرّضت الممثلة المصرية ياسمين رئيس لسخرية وانتقادات واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي منذ إطلالتها في افتتاح مهرجان دبي السينمائي للعام 2017. أما السبب فيعود إلى اعتماد ياسمين رئيس تصميم شبيه بالبيجاما أو ملابس النوم. اعتبر بعض المتابعين أن Yasmin Raeis لم تحترم الحضور والجمهور بمجرّد اختيارها البيجاما لتظهر بها في هذا المهرجان. بدورها، ردّت ياسمين رئيس على هذه الانتقادات بعد مرور أيّام من خلال تغريدة نشرتها على حسابها الخاص على موقع تويتر فكتبت ببساطة وسخرية:" بيجامتي الجميله لسه عامله مشاكل".

 

 

أحلام

نشر أحد الحسابات على موقع تويتر صورة جديدة لأحلام من دون مكياج طالباً من المتابعين إبداء رأيهم بها. النجمة الإماراتية أعادت نشر الصورة على حسابها وأرفقتها بردّ مدحت من خلاله نفسها قائلة:" الحمدالله، بس للأمانة البنت زي قمر...". انهالت التعليقات الساخرة على جواب أحلام لتردّ الأخيرة بتغريدة على كل الانتقادات التي طالتها:" إذا سمعت نباح الكلاب فاعلم أنّك أوجعتهم".  

 

 

أمل بوشوشة

تعرّضت أمل بوشوشة إلى هجوم واسع على مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن نشرت صورة لها على إنستغرام كانت قد التقطتها أمام المرآة. اتُّهمت النجمة الجزائرية بأنها لجأت إلى تقنية الفوتوشوب لتعدّل بصورتها وتبدو أنحف. ردّ Amel Bouchoucha جاء قاسياً خلال إطلالتها في برنامج "منّا وجرّ" على شاشة الـ MTV اللبنانية حيث استخدمت عبارة "لا تجادل الأحمق فيختلف الناس في التفريق بينكما". وأضافت أنه من غير الممكن أن تعدّل بالفوتوشوب في وضعية التصوير هذه حيث أسندت ظهرها على المرآة.

 

 

أحلام

تداول روّاد مواقع التواصل الاجتماعي منذ أيّام فيديو يظهر ثقب في فستان أحلام تحت الإبط. إنطلاقاً من هذا الفيديو، سخر أحد المغرّدين من Ahlam بعدما نشرت استفتاء على تويتر سألت فيه عن المصدر الأقوى الذي ينبع منه الحبّ ليردّ أحدهم "من الإبط على طاري فستانك المشقوق". ردّت الفنانة الإماراتية على هذا الانتقاد الساخر وقالت أن فستانها المشقوق يبلغ سعره 150 ألف ريال سعودي (أي نحو 36 ألف دولار) وأنّه من تصميم اللبناني العالمي Zuhair Murad.  

 

 

هيفاء وهبي

تُعتبر من النجمات العربيات اللواتي حافظن على جمالهنّ ورشاقتهنّ رغم التقدّم في العمر ومشارفتها على الـ50 . تمّ مؤخّراً تداول صور لوجهها وظهرها حيث بدت بشرتها مجعّدة. البعض اعتبر أنّ هيفاء وهبي تستخدم الفوتوشوب لتبدو جميلة، أما البعض الآخر، فرفض الفكرة ودعم هيفاء وهبي بشراسة وأكّد أن صور التجاعيد هي بحدّ ذاتها المفبركة. النجمة اللبنانية وضعت حداًّ لهذه البلبلة التي أُثيرت بشكل هائل على مواقع التواصل الاجتماعي، وردّت على الانتقادات من خلال نشر فيديو جديد لها خلال إحدى حفلاتها الغنائية، بدا فيها ظهرها خالياً من التجاعيد، وأرفقته بكلمات قاسية متوجّهة إلى منتقديها وواصفة إيّاهم بالحشرات.

 

الصورة التي تداولها الناشطون على مواقع التواصل: 

 

الفيديو الذي ردّت به هيفاء وهبي على منتقديها:

 


???? وكلام ال ... #???? ع #?زي ? #اه_يا_هبيلة ?


A post shared by Haifa Wehbe (@haifawehbe) on




 


 


درّة زرّوق: 


تعرّضت درّة زروق إلى انتقاد لاذع من إحدى متابعاتها على موقع إنستغرام بعد أن نشرت صور لها خلال مشاركتها في مهرجان الجونة السينمائي للعام 2017 مرتدية جمبسوت أسود وشفّاف. علّقت المتابعة على الصور معتبرة أنّ لباس النجمة التونسية غير محتشم ولا يليق بممثلة مثلها. ردّت  Dorra Zarrouk على هذا الانتقاد وقالت أن هذا التصميم مصنوع كلّه من القماش وأنها تعرف تماماً ما هو مناسب للمكان كونها ممثلة عربية تحترم نفسها وجمهورها وفي الوقت نفسه فنانة تتبع خطوط الموضة.



 


 


Chrissy Metz


تعرّضت الممثّلة الأميركيّة Chrissy Metz إلى الكثير من الانتقادات لدى حضورها حفل Mtv Movies & Tv Awards، وذلك بسبب خيارها بارتداء فستان قصير مصنوع من اللاتيكس لا يليق بجسمها الممتلىء. لم تترك كريسي هذا الموضوع يمرّ مرور الكرام، خصوصاً أنّها ليست أوّل مرّة يتمّ انتقادها بسبب شكل جسمها وردّت كالتالي: "لعلمكم، أرتدي ما أشاء متى أشاء. هذا جسمي. لكن شكراً على كلّ حال."



 


 


Grace Victory


بعد أن أطلقت Nike مجموعة ملابس رياضيّة جديدة للمرأة الممتلئة، تعرّضت هذه الماركة التجاريّة إلى الكثير من الانتقادات أبرزها أنّها تدعم البدانة وتشجّع النساء الممتلئات على عدم الانتباه إلى وزنهنّ. ردّاً على هذه الاتّهامات قامت Grace Victory وهي إحدى العارضات التي تظهر في إعلان نايكي بنشر تغريدةٍ على حسابها الخاصّ على تويتر قائلةً:" إنّ انتقاد شكل جسمي الممتلىء وجسم زميلاتي العارضات في إعلان Nike هو لأمر طريف للغاية. سوف نضحك كثيراً على هذا الأمر ونحن متوجّهات إلى المصرف."



 


Kylie Jenner


يبدو أنّ كايلي جينر تشكّل مادة دسمة للشائعات والقيل والقال. بعد أن كشفت عن السبب المحزن وراء حقن شفتيها في سنّ المراهقة (اضغطي هنا للمزيد من التفاصيل)، تتعرّض هذه الشابّة مجدّداً إلى كمٍّ من الإنتقادات السلبيّة التي تتّهمها بتكبير مؤخّرتها. اتّهام سبق وأن ردّت عليه في السنة الماضية، بعد أن ارتدت مشدّ Spanx مما أظهر منحنياتها بشكلٍ جذّاب. أما اليوم، تعود Kylie وتوضح الأمر مجدّداً لمنتقديها، فتقول أنّها لم تخضع لأيّة عمليّة تكبير لمؤخّرتها، بل اكتسبت البعض من الكيلوغرامات فأصبحت مكتنزة قليلاً. ثمّ أضافت أنّها تعلم جيّداً زوايا الكاميرا التي تمدح قوامها بالصور.



 


نادين نسيب نجيم


ملكة جمال سابقة وممثّلة لبنانيّة عُرفت بجمالها الشرقيّ الساحر. أثارت هذه النجمة ضجّة كبيرة على مواقع التواصل الإجتماعيّ في ما يتعلّق بكبر حجم شفتيها، إذ اتّهمها البعض مؤخّراً على تويتر بالخضوع إلى عمليّات التجميل ونفخ شفاهها، فما كان لنادين إلّا أن تردّ كالتالي: "ما بعرف إذا رح تصدقوني بس ولا قربت على شفافي ووجهي، هيدا تكنيك الكونتورينغ بيجعل الملامح تكبر هيدي كل القصة". هذه ليست أوّل مرّة تتعرّض فيها الممثّلة اللبنانيّة إلى هذا النوع من الإتّهامات، إذ سبق وأن طالتها انتقادات مماثلة السنة الماضية وللسبب عينه، مما حثّ نادين إلى تحميل صورة لشفاهها على موقع انستقرام الخاصّ بها معلّقةً كالتالي: " الشفاه التي يرغب بها الجميع ولكنّهم ينكرون ذلك... تقبّلوني كما أنا وتوقّفوا عن التعليق عنهما (شفاهي) معظمكم خضع إلى عمليّات التجميل من رأسه وحتّى أخمص قدميه، على الأقلّ أنا طبيعيّة 99% سواء تقبّلتم هذا الواقع أم لا."



 


Kylie Jenner


لا شكّ في أنّ Kylie Jenner هي نجمة مثيرة للجدل وغالباً ما تتصدّر أخبار مواقع التواصل الاجتماعيّ. السبب يعود في معظم الأحيان إمّا إلى روتينها الجماليّ وإمّا إلى شكلها اللافت والمتغيّر باستمرار. بعد الهجوم الكبير الذي تعرّضت له إثر تكبير شفتيها عندما كانت في الـ 17 من عمرها فقط، تتلقّى كايلي الآن كمّاً من الانتقادات حول كبر حجم صدرها. اتّهمها مؤخّراً المعجبون بالخضوع إلى عمليّة تكبير الصدر، بسبب صورةٍ نشرتها على مواقع السوشيال ميديا (شاهديها أدناه). غير أنّ كايلي نكرت هذا الأمر وردّت عليهم على تويتر كالتالي: "كلّا لم أخضع لعمليّة تكبير الثديين! أنا فقط أمرّ بتلك المرحلة من الشهر (الدورة الشهريّة)." ثمّ عادت وأضافت:" الحقيقة أنّني تخطّيت مرحلة النموّ واكتسبت 7 كغم ممّا أدّى إلى تغيّر شكل جسمي بكلّ بساطة."



 


Gigi Hadid


بعد أن طالتها انتقادات سلبيّة حول جسمها الممتلىء ووزنها الزائد وفقاً لمعايير عارضات الأزياء، يبدو الآن وبنظر البعض أنّ Gigi Hadid خسرت الكثير من الوزن خلال مسيرتها مما جعلها نحيفة جدّاً. ردّت جيجي على منتقديها عبر موقع انستقرام كالتالي: "يتغيّر جسم الفتاة خلال نموّها وتحوّلها إلى امرأة، تماماً كما تغيّر جسم والدتي في نفس العمر. أحببت جسمي الذي اتّخذ شكلاً رياضيّ عندما كنت في عمر الـ17 وأحبّه الآن كما هو. نعم خسرت القليل من الدهون، فالعضلات التي اكتسبتها خلال ممارسة كرة الطائرة في المدرسة قد تقلّص حجمها الآن بسبب رياضة الملاكمة والضغوطات التي نتعرّض لها خلال العمل. لم يكن هدفي على الإطلاق إنقاص وزني كي يتلائم جسمي مع معايير عارضات الأزياء."



 


Anne Hathaway


ليست المرّة الأولى التي تتعرّض فيها الممثّلة Anne Hathaway إلى كمٍّ هائل من الانتقادات حول وزنها، إذ سبق وأن أثارت بلبلة كبيرة عام 2012 بعد خسارتها وزناً كثيراً عندما كانت تتحضّر لدورٍ سينمائيّ. أما الآن وبعد انجابها لطفلها الأوّل، طالتها انتقادات جديدة ولكن حول وزنها الزائد، فما كان عليها إلّا أن تردّ بالشكل التالي على موقع انستقرام: "أشكال الأجسام تتغيّر بانتظام، أحياناً تكتسب وزناً وأحياناً أخرى تخسر الوزن، لا تدعوا أيّ أحد أن يقول لكم عكس ذلك."



Khloé Kardashian


لاطالما تعرّضت كلوي كارداشيان إلى تهجّم شديد وبشكلٍ مستمرّ حول وزنها الزائد، لكن في الفترة الأخيرة قرّرت هذه الشابّة أن تعتمد نظاماً غذائيّاً صحيّاً والتوجّه إلى صالة الرياضة لخسارة الوزن والتمتّع بجسمٍ صحيّ. هذه الخطوة لم تمنع توقّف الانتقادات حول وزن كلوي، إذ انتقدت من جديد ولكن الآن بسبب جسمها النحيل! لم يمرّ هذا الأمر مرور الكرام بالنسبة إلى  Khloé التي ردّت على المنتقدين عبر موقع تويتر مستغربةً ردّات فعلهم قائلةً: "في الأوّل كنت سمينة جدّاً والآن نحيفة، أحبّ هذه اللعبة!"



Kim Kardashian


منذ بضعة أشهر، نشرت صورة لها على الانستقرام عارية بالكامل لتوقّف كلّ مَن يتّهمونها باصطناع الحمل عند حدّهم، وتظهر حبّها لتغير جسمها. قد تكون هذه من المرّات القليلة التي عرضت فيها كيم كارداشيان جسدها عارياً من دون أن تستفزّنا. النجمة تحدّثت بلسان جميع النساء الحوامل، وكتبت التالي: "في البدء قالوا إنّني نحيفة جدّاً وإنّي أصطنع بذلك، الآن يقولون إنّني سمينة جدّاً وإنّي أصطنع ذلك. أحياناً يصوّرونني قبل تناول الطعام فأبدو أنحف، وأحياناً يصوّرونني بعد تناول الطعام فأبدو أسمن، ذلك كلّه جزء من العمليّة الطبيعيّة. كلّ جسم مختلف عن الآخر، كلّ حمل مختلف عن الآخر، تعلّمت حبّ جسمي في كلّ مرحلة. سأبدو أكثر سمنة مع الوقت وذلك جميل أيضاً."



Tyra Banks


في العام 2007، بعدما نشرت بعص الصحف صوراً للعارضة Tyra Banks على الشاطىء منتقدين جسمها الذي اكتسب القليل من الوزن الزائد، ردّت في اليوم التالي عبر برنامجها آنذاك The Tyra Banks Show بطريقة رائعة ما زال العالم يتذكّرها لليوم. Tyra ارتدت ملابس السباحة نفسها وقالت لكلّ من انتقدها: "دعوني وشأني، لا دخل لكم". هذه الخطوة كانت دليلاً كبيراً على مدى ثقة Tyra بجسمها الجديد.



Gigi Hadid


بعد أسبوع الموضة النيويوركيّ، طالت العارضة الجميلة انتقادات سلبيّة على موقع انستقرام، مضمونها أنّها لا تملك مقوّمات عارضة أزياء كما أنها سمينة بعض الشيء لتعتلي المنّصة. Gigi لم تقبع ساكنة، وكتبت لهم رسالة مطوّلة على انستقرام:


" أمثلّ جسماً لم يكن مقبولاً في عالم الأزياء من قبل وأنا محظوظة جداً لأنّني لاقيت دعماً واسعاً من المصمّمين وكلّ العاملين في مجال الموضة... نعم، لديّ ثديين كبيرين، معدتي مقسّمة، لديّ مؤخرة، لديّ أرداف، ولكنّني لا أطلب معاملة خاصة. التصاميم النموذجيّة الموجودة تناسب مقاسي".


وأكملت: "انتقاداتكم السلبيّة لا تؤثر بي، ولا تجعلني أريد تغيير شكل جسمي. إذا لم يعجبكم هذا الأمر، لا تتابعوا أخباري بكلّ بساطة، أنا لست ذاهبة إلى أيّ مكان... لو لم تكن لديّ هذه القوام، لمَا نجحت في هذه المهنة. أحبّ أن أكون جذّابة ومثيرة. أنا فخورة بذلك..."



Gabourey Sibide


في العام 2014 وخلال حفل جوائز الغولدن غلوبز، تلقّت الممثلة الممتلئة Gabourey Sibide انتقادات جارحة جدّاً بسبب وزنها. في اليوم التالي، ردّت على موقع تويتر: "لكلّ من انتقد صوري أريد أن أوضح أنني بكيت كثيراً عندما كنت ذاهبة إلى وظيفة أحلامي في طائرتي الخاصّة ليل أمس".



Kelly Clarkson


اكتسبت المغنيّة وزناً زائداً بعد الإنجاب، ما دفع بالإعلامية البريطانية Katie Hopkins إلى توجيه انتقاد لادع إلى Clarkson قائلة: "ماذا حدث لكيلي كلاركسون؟ هل أكلت العاملين معها؟" فجاء الردّ: "لم أكترث يوماً بآراء الناس، كلّ ما يهمني هو أن أشعر أنا بالسعادة والثقة".



Demi Lovato


كلنا على علم بمعاناة Demi Lovato مع وزنها منذ الصغر. هذا الأمر، جعل بعض متتّبعيها على موقع تويتر، ينتقدون جسمها الممتلىء. Lovato ردّت بالقول: إلى جميع الكارهين، ليس من الضروريّ أن تحبّونني، ولكنني أحبّكم. كلّنا متساويين، لكلّ منا روح، وكلنا نستحق أنّ نعيش المحبّة". لم تكتفِ هنا، فنشرت منذ أيام قليلة صوراً عارية لها في غرفة الفندق التي كانت تمكث بها، في دليلٍ على أنّها متقّبلة لانحناءات جسمها، ولا تهتم لكلّ الانتقادات".



Adele


هي من أكثر النجمات اللواتي طالتهنّ انتقادات جارحة بسبب وزنهنّ الزائد. ولكن في العام 2011، وفي مقابلة مع مجلّة Rolling Stones قالت Adele: "أحبّ الطعام ولا أحبّ الذهاب إلى النادي الرياضيّ. كما أنني أقوم بتأليف الموسيقى للأذن وليس للعين". 



Lena Dunham


انتقاد قويّ ولادع جدّاً، طالها من الكوميدية الراحلة Joan Rivers التي قالت لها: "أبقي سمينة وستصابين بالسكريّ. أنتِ توجّهين رسالة خاطئة إلى الفتيات عندما تقولين أنكِ لا تكترثين لوزنكِ الزائد". لم تكن Rivers الوحيدة التي انتقدتها، العديد من الإعلاميين ومتتبعيها على تويتر لا يكفّون عن توجيه الرسائل الشنيعة لها. روحها المرحة جعلتها لا تكترث أبداً. وفي يومٍ من الأيام، كتبت على تويتر: "من يناديني بالسمينة، سأكتفي فقط بمنعه من رؤية تغريداتي عن طريق البلوك".   



 


إقرئي أيضاً: 5 عارضات ممتلئات من الضروريّ أن تتعرّفي إليهنّ


 


 النجمات قبل وبعد عمليّة نفخ الشفاه