الأمير هاري ميغان ماركل

 

خبر إعلان خطوبة Prince Harry على Meghan Markle شكّل محور أحاديث الجميع، خصوصاً أن الصور الرسميّة لهذا الحدث انتشرت بسرعة فائقة على السوشيل ميديا. الصور سلّطت الضوء على إطلالة Meghan Markle وروعة خاتمها الذي قام الأمير هاري بتصميمه بنفسه، مستعيناً بأحجار ثمينة تعود للأميرة ديانا (اضغطي هنا). ولكن الأمر الآخر الذي لفت انتباه الجميع وخصوصاً خبراء لغة الجسد، هو قيام الأمير هاري بإخفاء جزءاً من يده داخل سترته.

هذه ليست المرّة الأولى التي يلجأ فيها Prince Harry إلى هذه الحركة، فلقد قام بها خلال العديد من المناسبات، كعند لقائه Melania Trump في كندا وخلال زيارته إلى الميدان الأكبر في بلجيكا. فماذا تعني هذه الحركة؟
أكّدت Traci Brown، خبيرة لغة الجسد، أن هذه الحركة تعدّ عادة "سيّئة" وتهدف إلى حماية منطقة الضفيرة الشمسية أي تلك الموجودة فوق البطن. هي دليل على أن الأمير غير مرتاح بالوضع الذي هو فيه.
من جهة أخرى، أشارت Blanca Cobb، خبيرة لغة الجسد، إلى إن وضع يد Prince Harry بهذه الطريقة يشكّل حاجزاً لإبعاد نفسه عن أمر يجعله غير مرتاحاً، مثل التقاط الصور. كما ويمكن أن يدلّ ذلك على أنه يحمي نفسه أو الأشخاص الذين يحبّهم والقريبين منه، كميغان ماركل التي كانت بجواره في صور الخطوبة. وأضافت خبيرة لغة الجسد بأن الأشخاص الذين يشدّون ثيابهم يدلّون على أنهم في حالة من التوتر. 

 

اقرئي أيضاً: كلّ ما عليكِ معرفته حول Meghan Markle، الممثّلة التي خطفت قلب الأمير Harry

 

الأمير هاري ميغان ماركل

الأمير هاري ميلانيا ترامبالأمير هاري وميلانيا ترامب

الأمير هاري الأمير هاري مع رئيس وزراء كندا

الأمير هاري