قد تكون هذه من المرّات القليلة التي تجتاح فيها Kim Kardashian شبكات التواصل الاجتماعيّ من أجل هدفٍ تتعاطف معه جميع نساء العالم. قد تكون هذه من المرّات القليلة التي تعرض فيها نجمة تلفزيون الواقع جسدها عاريّاً من دون أن تستفزّنا. لمرّةٍ واحدة حرّرت Kim المرأة الحقيقيّة في داخلها، وتحدّثت بلسان جميع النساء الحوامل، لتوقف كلّ مَن يهاجمون حملها عند حدّهم، وكلّ مَن يتّهمونها باصطناع الحمل. في الأمس، نشرت صورة لها على حسابها الخاصّ على الانستقرام، من دون ملابس، وكتبت التالي: "في البدء قالوا إنّني نحيفة جدّاً وإنّي أصطنع بذلك، الآن يقولون إنّني سمينة جدّاً وإنّي أصطنع ذلك. أحياناً يصوّرونني قبل تناول الطعام فأبدو أنحف، وأحياناً يصوّرونني بعد تناول الطعام فأبدو أسمن، ذلك كلّه جزء من العمليّة الطبيعيّة. أعتقد أنّكم تعرفونني جيّداً لحدّ معرفة أنّني سأوثّق حتى عمليّة الاستعانة بوالدة بديلة لحمل طفلي. كلّ جسم مختلف عن الآخر، كلّ حمل مختلف عن الآخر، تعلّمت حبّ جسمي في كلّ مرحلة. سأبدو أكثر سمنة مع الوقت وذلك جميل أيضاً. أنا محظوظة لكوني امرأة حامل ولم أتعرّض لأيّ تسمّم أو مرض حتى الآن، لذا لا أعاني من التورّم هذه المرّة! يقولون أيضاً إنّ الجسم يتأقلم مع حمل الصبي بطريقة مغايرة عن حمل الفتاة. مهما كان الوضع، أنا ممتنّة لله لهذه المعجزة ومهما كانت الإشاعات والتعليقات لن تؤثّر بي أبداً".
ليست Kim Kardashian الشخصيّة المعروفة الأولى التي تنشر صورتها عارية خلال حملها، فقد سبقتها الكثير من النجمات إلى ذلك، لكنّ الجدير بالذكر، هو أنّها لم تستفد من تلك الصورة ماديّاً من خلال بيعها لإحدى وسائل الإعلام، بل اختارت نشرها على صفحتها الخاصّة.
إلى كلّ امرأةٍ تقرأ هذه السطور على Jamalouki.net، فلنتوقّف للحظة عن إصدار الأحكام ولنتعلّم حبّ أجسامنا في كلّ المراحل والافتخار بها، فنحن صانعات الحياة وبعض الكيلوغرامات الزائدة أو الترهّلات لن تغيّر واقع أنّ المرأة هي المخلوق الأقوى على هذه الأرض.

 

اقرئي أيضاً: 10 نجمات حوامل ظهرن عاريات على أغلفة مجلّات عالميّة