بعدما رصدنا كلّ إطلالات النجمات خلال مهرجان دبي السينمائي للعام 2017، ها نحن الآن سنسلّط الضوء على أسوأ اللوكات على السجّادة الحمراء. على ما يبدو أن بعض النجمات لا يعرفن قواعد الموضة والسجادة الحمراء، فيخترن أقبح التصاميم باعتقادهنّ أنّها من أجمل الملابس.

 

 

ريا أبي راشد: اختارت ريا أبي راشد فستاناً من توقيع Vivid Flair، زيّنته تطريزات من الورود. المشكلة ليست في النقشات، بل بقصّة التصميم غير المتوازية من الأسفل. الأمر لم يتوقّف عند هذا الحدّ بل أرادت هذه الإعلامية أن تنسّق الفستان مع جوارب نيلون وحذاء باللون البيج العاجيّ أيضاً! بدت ريا أبي راشد في هكذا لوك، كفتاة صغيرة لا تعلم كيفية تنسيق ملابسها!

 

 

بشرى: فستان بشرى من Hisham Aboul Ela، فوضويّ بامتياز، فهناك زحمة في التفاصيل. لم نفهم فكرة التصميم بالكامل، بدء من القسم العلوي المعدنيّ إلى التول الذي غطّى قسماً من الصدر وصولاً إلى طيّات من الكشاكش المنسدلة من الخصر. انسي أمر التصميم الذي لم أستطع وصفه جيّداً، وركّزي على تسريحة شعرها المرتكزة على الشينيون العالي والمبالغ به. للأسف، سندخل العام 2018، وما زالت بشرى تعتمد هكذا موديل، لتبدو كأمّ عروس كبيرة في العمر.

 

بثينة الرئيسي: على  ما يبدو أن النجمة العمانية لملمت زجاجات طابة الديسكو المكسورة، ووضعتها على الفستان. هذا التصميم من توقيع Atelier Zuhra، لم يلق أبداً على هذه النجمة لا من ناحية اللون، الشكل أو حتّى قصّته. ما زاد الطين بلّة هي الغرة الأمامية المنتفخة، ذكّرتنا بأيّام زمان.

 

 

منّة شلبي: لوك منّة شلبي غير موفّق على الإطلاق، خصوصاً مع اختيارها لهكذا فستان. لون باهت لا يليق بالسجّادة الحمراء ولم يتناسب مع لون بشرتها على حدّ سواء. مع شعرها القصير هذا ومكياجها غير المرتّب، بدت كامرأة كبيرة في السنّ من دون شكّ. 

 

 

هند صبري: على ما يبدو أن هند صبري أرادت أن تختار تصميماً فخماً من Ziad Nakad، إلاّ أنّها لم تنجح في ذلك. على ما يبدو أن هند صبري هربت من الغابة وعلقت عليها الأعشاب. هذا الفستان غير مرتّب ومبتذل سواء من ناحية لونه أو شكله. 

 

منى زكي: اختارت فستاناً من Maison Yeya مرصّع بالحبيبات البرّاقة بالكامل. أوّلاً الفستان لم يلق بشكل جسم هذه النجمة، إذ برز بطنها المنتفخ. ثانياً تنسيقها لهذا التصميم مع حذاء بهكذا شكل وباللون البيج العاجيّ مخيّب للآمال.

 

شيخة البدر: بدت الممثلة البحرينية كمشتل أزهار بكلّ ما للكلمة معنى! لا قصّة الفستان من Safia Al Nowais، ولا قماشه ولا لونه جعلتني أتقبّل التصميم، بل على العكس تماماً كرهته أكثر فأكثر. هذا التصميم لا يليق بالسجّادة الحمراء أبداً ويُظهر النجمة كطفلة تعيش في الأحلام.

 

هدى الخطيب: باختصار لوك الممثلة الإماراتية هدى الخطيب شبيه بالأميرات القبيحات اللواتي لا يعلمن كيفية اختيار التصاميم الملكية. على ما يبدو أنّها ارتدت تحت الفستان جيبون حتّى يبقى التصميم جامداً. على النجمات أن يبتعدن عن هكذا تصاميم قديمة الطراز خلال المهرجانات، حتّى لا يقعن في فخّ الإبتذال.