انشغلت كلّ من النجمتين العربيّتين، نوال الزغبي وشيرين عبدالوهاب في عطلة نهاية هذا الأسبوع بإحياء الحفلات في مختلف البلدان العربيّة، وكنّا كالعادة على الموعد لرصد إطلالاتهما. نوال الزغبي أحيت مهرجان "جرش" للعام 2017 في الأردن، أمّا شيرين عبدالوهاب فأحيت مهرجان قرطاج في تونس. إليكِ في ما يلي صور وتفاصيل إطلالة كلّ من النجمتين خلال عطلة نهاية هذا الأسبوع.

 

نوال الزغبي: أحيت هذه النجمة مهرجان جرش 2017، واختارت لهذه المناسبة فستاناً من مجموعة Michael Cinco لربيع وصيف 2017 تميّز بقصّته غير المتوازية من الأسفل. اتّسم هذا التصميم بذيله الطويل جدّاً، أكمامه الشفّافة ونقشات الورود التي أضفت طابعاً أنثويّاً. لا تكفّ نوال الزغبي في الفترة الأخيرة عن اعتماد التصاميم ذات التطريزات ونقشات الورود من توقيع المصمّم الفيليبينيّ صاحب دار Michael Cinco. نسّقت مع هذا الفستان حذاء Tribute من Saint Laurent Paris، الذي بات يرافقها في غالبية لوكاتها، فهي لاتتوقّف عن اعتماده في الفترة الأخيرة. خيارها لهذا الشوز لا يليق بالتصاميم المنمّقة، وذلك بسبب شكله الضخم. نأمل ألاّ تقع هذه النجمة في فخّ التكرار، والتخلّي عن الأسلوب االأنثوي عينه وعن هذا الحذاء حتّى لا تدخل في دوّامة الإطلالات المملّة. 

 


شيرين عبد الوهاب: خلال إحيائها مهرجان قرطاج 2017، ارتدت شيرين عبد الوهاب فستاناً كلاسيكيّاً مكشوف الكتفين من توقيع Nicolas Jebran. اتّسم هذا التصميم ببساطته، فلا وجود للتطريزات أو النقشات المبالغ بها. قصّة الفستان، الشقّ والمجوهرات... كلّها تفاصيل جعلت إطلالتها جذّابة. لاشكّ أن شيرين عبد الوهاب كانت تبحث عن حذاء يمنحها قامة، إلاّ أن خيارها لهذا الشوز لم يكن صائباً، من حيث شكله الضخم جدّاً، ففستانها البسيط بحاجة إلى تصميم أنعم. هذه الخطوة بالتحديد شوّهت إطلالتها الجميلة. أخيراً، أكملت شيرين عبدالوهاب لوكها بتسريحة الشينيون المنخفضة التي كشفت عن أقراطها وعقدها الماسي.