يشهد الطبّ التجميليّ تطوّر دائم مواكباً التكنولوجيا الحديثة، وعلاجات تصبّ دائماً في مصلحة شباب وجمال المرأة. هذه العلاجات الجماليّة قد تحلّ في الكثير من الأوقات مكان العمليّات الجراحيّة. كثيرة هي تلك التقنيات التي تشدّ الجلد، واليوم سنعرّفكِ على علاج الـ Fibroblast الذي دخل عالم التجميل في السنوات الأخيرة. ظهرت هذه التقنية أولاً ومنذ سنوات عديدة في أوروبا لتصل بعدها إلى أميركا الجنوبية. وها هي اليوم قد أصبحت معروفة في العالم أجمع بفضل السوشيل ميديا ولكن ليس بالشكل الكافي. لذلك سنخبركِ أدناه عن كل المعلومات المتعلقة بالفيبروبلاست التي تمنحكِ بشرة شابة من جديد دون اللجوء لعملية جراحية. 

كل ما عليكِ معرفته عن تقنية الفيبروبلاست

1- ما هي تقنية تقنية الفيبروبلاست؟

تُنفّذ تقنية الفيبروبلاست بواسطة جهاز يدويّ يتألف من آلة لتحديد قوّة الإنبعاث وآلة أخرى أصغر تحتوي على إبرة يصل حجمها إلى ميلمتر. ترتكز هذه التقنية على تفاعل موجات البلازما التي تخترق الخلايا الداخلية للبشرة، مع غازات الجلد الطبيعيّة. بالتالي يتم تحفيز إنكماش البشرة وشدّها بشكلٍ طبيعيّ فضلاً عن تجديد الخلايا. يمرر الطبيب الجهاز على كامل المنطقة المترهلة.

2- كم جلسة أنت بحاجة؟ 

تستغرق جلسة العلاج بتقنية الـ Fibroblast بين 30 و60 دقيقة. يختلف عدد الجلسات حسب نسبة الترهل الموجودة في البشرة. إذا كانت المناطق المتضررة قليلة يمكنكِ أن تحصلي على نتيجة فوريّة بعد انتهاء الجلسة الأولى. 

3- ما هي المناطق في الجسم التي يمكن معالجتها بتقنية الفيبروبلاست؟

يمكن استعمال هذه التقنية في كافة مناطق الوجه، مثل المناطق المحيطة بالعيون، المناطق المحيطة بالشفاه، الخدود، الجبين والذقن.

4- ما هي فوائد تقنية الفيبروبلاست؟

  • هي تقنية لا تتضمن عملية جراحية.
  • لن تشعري بالوجع الشديد خلال الجلسة، بل بانزعاج طفيف نتيجة الموجات الحارّة للبلازما. يضع طبيب التجميل كريم لتبريد البشرة بعد الجلسة.
  • ما من آثار جانبية للجسلة بل تسبب موجات البلازما الحارّة بظهور نقاط بنيّة اللون، تختفي بعد 7 أيام أقصاها.
  • أقل كلفة من جراحة شدّ الوجه. 
  • فعالية أطول ونتيجة طبيعيّة.
  • سترين النتيجة فوراًعند قيامك بالـ Fibroblast وستلاحظين أن البشرة فعلاً شدّت.