صحيح أن التجاعيد هي علامة طبيعيّة للتقدّم بالسنّ، ولكن هل تعلمين أنّه بإمكانكِ تفاديها خلال ساعات الليل؟ بداية، إن ساعات قليلة من النوم تسبّب إفراز هرمون الكورتيزول الذي يؤثّر على إنتاج الكولاجين الضروري لشباب بشرتكِ. لذلك، إلى جانب الحصول على قسط كاف من الراحة، هناك بعض الأمور التي عليكِ القيام بها قبل النوم، تساعدكِ على تجنّب الخطوط الرفيعة والتجاعيد خلال ساعات الليل ولتستيقظي أجمل. 

 

  • تطبيق كريم مرطّب: قبل الخلود إلى النوم، لابدّ لكِ أن تدلّكي بشرة وجهكِ وصدركِ بكريمات مرطّبة تحارب التجاعيد. هذه المستحضرات سترطّب بشرة هذه المناطق، وتمنحها الكولاجين الكافي للحصول على إطلالة شابة. ننصحكِ باستخدام VICHY Liftactiv Nuit Supreme أو L'ORÉAL Age Perfect.

 

  • تدليك الوجه: هذه الخطوة لا تستغرق أكثر من 3 دقائق لكنّها تُبعد عنكِ شبح الشيخوخة وتحافظ على شبابكِ. دلّكي بشرة وجهكِ بنعومة أو قومي بتمارين يوغا الوجه قبل النوم، إضغطي هنا للمزيد من التفاصيل، لتحفيز الدورة الدمويّة في بشرتكِ أثناء ساعات الليل.

 

  • النوم على ظهركِ: تظهر الخطوط الرفيعة الناتجة عن النوم بطريقة خاطئة على كامل وجهكِ وعلى رقبتكِ. خلال ساعات النوم تحتكّ بشرة وجهكِ وعنقكِ بالوسادة، فعندما تنامين على معدتكِ أو على جهة اليمنى أو اليسرى من جسمكِ تساهمين بخلق ضغط كبير، وينتج بذلكِ خطوط رفيعة في هذه المناطق. الحلّ؟ النوم على ظهركِ فبذلك تجنّبين وجهكِ من أي احتكاك ممكن وتنعمين ببشرةٍ مالسة.

 

  • استخدام الوسائد من الحرير: الحرير هو النسيج الأنسب لبشرة وجهكِ، فهو يخفّف التجاعيد والخطوط الدقيقة لأنّه الأقل إحتكاكاً بين بشرتكِ والوسادة. إعلمي أن تغيير أوجه وسادتكِ أسبوعياً، سيساعد على تحرير الباكتيريا المتراكمة التي تؤثّر سلباً على جمالكِ.

 

  • وضع وسائد تحت ذراعيكِ: ليست بشرة وجهكِ الوحيدة التي ستتعرّض لهذه الخطوط الرفيعة، بل ثدييكِ أيضاً خصوصاً أنّكِ تضغطين عليهما أثناء النوم على البطن. لذلك، إلى جانب  النوم على ظهركِ، ضعي وسائد حريرية تحت ذراعيكِ، ممّا يساعدكِ في تجنّب تجاعيد الثدي.

 

  • اختيار حمّالة صدر أثناء النوم: هناك رأيين حول موضوع ارتداء حمّالة الصدر أثناء النوم. الفريق الأوّل يشير إلى أن حصر الثديين لمدّة 8 ساعات أثناء الليل بعد يومٍ طويل من ارتداء الحمّالة قد يعرقل الدورة الدمويّة واللمفاوية، يزيد التعرّق، يؤدي إلى ظهور اصطباغ على الجلد وتهيّج البشرة. لكن في المقابل، يرى الفريق الثاني أن خلع الحمّالة لمدّة 8 ساعات قد يسبّب ترهّل وظهور بعض التجاعيد. لذلك نترك القرار لكِ، إذا كانت تزعجكِ الحمّالة وتسبّب لكِ أرق خلال الليل فلا ضرر من خلعها، لكن إذا كان ارتداؤها مريح بالنسبة لكِ فلا مانع من اختيار حمّالة قطنيّة وغير محشيّة لا تحصر الدم. أخيراً، من المهمّ ارتداء حمّالة الصدر المناسبة والمخصّصة للحوامل والمرضعات أثناء الليل كي يحافظن على شكل الصدر المشدود خلال وبعد مرحلة الحمل.

 

إقرئي أيضاً: 5 أمور غير متوقّعة ستمنحكِ بشرة نضرة، مشرقة وخالية من التجاعيد