الاهتمام بالبشرة مهمّة جوهريّة ودقيقة للحفاظ على الإشراقة. استمعي إلى نصائح طبيبة الجلد اللبنانيّة Lamah Bourji.

  • مشاكل الجلد الأكثر انتشاراً في العام الماضي: معظم مشاكل الجلد تبقى نفسها من سنة إلى أخرى، مثل الأكزيما في مرحلة الطفولة، حبّ الشباب في فترة المراهقة وعلامات التقدّم في السنّ في مراحل متقدّمة عند الراشدين. لكنّ التغيّرات البيئيّة ساهمت في تفاقم بعض الأمراض الجلديّة. ترتبط معظم المشاكل بالتعرّض للأشعّة ما فوق البنفسجيّة، مثل الكلف، سرطان الجلد، التجاعيد...
     
  • الخطأ الشائع الذي ترتكبه النساء في روتينهنّ الجماليّ: الخطأ الأبرز هو أنهنّ يعتقدن بأنّ المبالغة هي الأفضل. هناك الكثير من المستحضرات في السوق، فتعتقد بعض النساء بأنّ عليهنّ استخدامها كلّها. تطبيق الكثير من الكريمات على بشرتكِ أمرٌ مؤذٍ وقد يؤدّي إلى إغلاق المسامّ وظهور حبّ الشباب. قد تكونين بحاجة فقط إلى استخدام الكريمات الأساسيّة، مثل كريم المرطّب وكريم الوقاية من الشمس.

 

  • أهميّة التونر، والمستحضرات الأساسيّة للعام 2017: سائل التونر يعمل على تنظيف البشرة، وتصغير المسامّ، ينصح باستخدامه على البشرة الدهنيّة. يحبّذ عدم تطبيقه على البشرة الجافّة، لكن هناك تركيبات خاصّة لهذا النوع من البشرة. أنصح أيضاً بعدم التخلّي عن الكريم المرطّب وكريم الوقاية من الشمس وبإضافة كريم اللّيل إلى الروتين الجماليّ ليحارب علامات التقدّم بالسنّ.

 

  • هل يجب غسل الوجه بمياه باردة أم ساخنة: إذا لم يكن هناك أمراض جلديّة ناتجة عن درجة حرارة المياه، يمكنكِ أن تغسلي وجهكِ على درجة حرارة تناسبكِ. لكن إذا كنتِ تعانين من بشرة حسّاسة أو من مرض الورديّة، فالمياه الساخنة لا تناسبكِ.

 

  • علاجات خاصّة بالبشرة تنصحين بتجربتها في العام 2017: الحصول على بشرة مثاليّة هو نتيجة جهد مستمّر واعتناء يوميّ وليس اللّجوء إلى العديد من الأقنعة والعلاجات في الدقيقة الأخيرة. من المهمّ جدّاً استخدام الكريمات الخاصّة والصحيحة لنوعيّة البشرة، تجنّب التعرّض لأشعّة الشمس وترك البشرة ترتاح من وقتٍ إلى آخر. إضافةً إلى العلاجات الروتينيّة الخاصّة بالترطيب والحماية من التجاعيد، مثل تقنيّة ميزوثيرابي وحقن البلازما الغنيّة بالصفائح الدمويّة.

 

  • ماذا عن حقن حمض الهيالورونيك للتخلّص من الخطوط الظاهرة تحت العينين؟ كميّة المادّة المحقونة تتعلّق بمدى عمق التجاعيد. لكن حقن توكسين البوتولينوم قد تعطي نتيجة أفضل.

 

  • علاجات جديدة لمشكلة التجاعيد والانتفاخ حول العينين: النوم والترطيب يغذّيان منطقة حول العينين. تفيد العلاجات في المنزل أيضاً مثل وضع شرائح الخيار الغنيّة بالفيتامينات التي تخفّف احتباس المياه. أمّا بالنسبة إلى العلاجات الجديدة، فهناك علاج ثاني أكسيد الكربون والليزر.

 

  • استراتيجيّة عدم تطبيق الماكياج التي اعتمدتها مؤخّراً الفنّانة Alicia Keys، هل هي مفيدة؟ استخدام كميّة كبيرة من الماكياج ونوعيّة غير جيّدة، يؤذيان البشرة. تحتوي بعض المستحضرات على موادّ كيميائيّة تغلق المسامّ. من المهمّ إذاً ترك البشرة ترتاح من ثقل الماكياج من فترة إلى أخرى. من المفضّل استخدام مستحضرات ماكياج خالية من الزيوت ومركّبة من موادّ طبيعيّة.

 

  • هل تشجّعين استخدام السيروم الغنيّ بالفيتامين C: يعطي الفيتامين C إشراقة رائعة للبشرة، لأنّه غنيّ بموادّ مضادّة للأكسدة. إذاً، يحمي البشرة من التجاعيد، يحسّن نوعيّتها وملمسها، إلّا أنّه قد لا يناسب بعض أنواع البشرة. من المستحسن استشارة الطبيب كي يصف العلاج الأنسب لنوعيّة بشرتكِ.

 

اقرئي أيضاً: كيف تتخلّصين من الإسوداد حول الفم؟ إليكِ 6 خطوات

تقنيّة نفرتيتي للتمتّع برقبةٍ منحوتة وخالية من الترهّل خلال 3 دقائق فقط