تشققات القدمين هي من المشاكل الشائعة جدًا بين الكثير من النساء لعدّة أسباب كإهمال ترطيبها، تقلّبات الطقس، المشي من دون انتعال حذاء مما يؤدي إلى جفاف الجلد وتشققه. الخلطات الطبيعيّة هي من بين الطرق التي تساهم في التخلّص من هذه المشكلة، للتمتّع بقدمين ناعمتين خاليتين من التشققات. في الفيديو أعلاه وفي السطور أدناه، سنقدّم لكِ خلطة ترتكز على الموز، القهوة وزيت الزيتون، تساهم في التخفيف من تشققات كعب القدمين إلى جانب إزالة الجلد الميّت.

طريقة عمل خلطة القهوة والموز للتخلّص من تشققات القدمين 

المكوّنات

  • ½ حبّة من الموز.
  • ملعقتين من القهوة.
  • ملعقة من زيت الزيتون.

طريقة عمل خلطة القهوة والموز

اهرسي الموز جيّداً من ثمّ أضيفي القهوة وزيت الزيتون إليها واخلطي المزيج حتّى تحصلي على عجينة متماكسة. افركي كعب قدميكِ بهذه الخلطة لمدّة 10 دقائق من ثمّ اغسليها بمياه دافئة. 

كيف تساعد هذه الخلطة في علاج تشققات القدمين وإزالة الجلد الميّت؟

يحتوي الموز على البوتاسيوم والأحماض الأمينية التي تعالج جفاف البشرة وتجعلها رطبة أكثر، الأمر الذي يساهم بشكلٍ أساسي في التخلّص من تشققات القدمين وتنعيمها. أمّا القهوة فتلعب دوراً مهمّاً في تقشير خلايا الجلد الميّتة للقدمين وتنعيمها إذ تساعد الآثار المحفزة للكافيين على زيادة تدفق الدم والدورة الدموية في باطن القدمين اثناء فركها بالقهوة. بالنسبة لزيت الزيتون، فيحتوي هذا المكوّن على نسبة عالية من الفيتامين E ، كما أنه غني بالمواد المضادة للأكسدة التي ترطّب البشرة وتعالج التشققات. كذلك، وبفضل تركيبته الخفيفة، يدخل زيت الزيتون إلى أعماق البشرة مما يساعد في التخلّص من تشققات كعب القدمين بكل سهولة. 

من جهةٍ أخرى، يحمل كل من الموز، القهوة وزيت الزيتون فوائد أخرى على البشرة، اكتشفيها في ما يلي:

فوائد الموز للبشرة

الموز لمحاربة التجاعيد

يحتوي الموز على مكوّن يحارب التجاعيد ويمنع ظهورها في البشرة كما أنّه يغذّيها ويجعلها نضرة. الفيتامين سي والمواد المضادة للأكسدة يساعدان على تحفيز الخلايا على إنتاج البروتينات كالكولاجين لتتمتّعي ببشرة شابة صحية وخالية من التجاعيد.

الموز لتهدئة البشرة من التهيّجات

الفيتامينات والمعادن الموجودة في الموز تساعد على تهدئة البشرة من الإحمرار والتهيّج وتحمي البشرة من أضرار الأشعة فوق البنفسجية حيث يعمل الموز على تجديد الخلايا وترميمها.

الموز لترطيب البشرة

البوتاسيوم والأحماض الأمينية الموجودة في هذه الفاكهة فتعالج جفاف البشرة وتجعلها رطبة أكثر.

الموز لمحاربة حب الشباب

يحتوي الموز على مواد مضادة للأكسدة والنشا اللذين يساعدان في التخلّص من البكتيريا والجراثيم التي تسبّب ظهور البثور وحب الشباب.

فوائد القهوة للبشرة

القهوة للتخلّص من التجاعيد

تحافظ القهوة على صحة ونضارة البشرة إذ تحتوي على حمض الكافيين، أحد مضادات الأكسدة التي تعزز مستويات الكولاجين وبالتالي تقلّل من علامات الشيخوخة.

القهوة تبيّض البشرة

القهوة مكوّن فعّال لتقشير البشرة وتبييضها، إذ تعمل على التخلّص من الجلد الميّت الذي يجعلكِ تبدين أكبر بـ10 سنوات. هذه الخطوة تمنحكِ وجهاً مشرقاً ومتوهّجاً، ناهيك عن بشرة ناعمة الملمس.

القهوة للتخلّص من انتفاخ العينين

تساعد القهوة في زيادة الدورة الدموية في البشرة، كما تقلّل من انتفاخ العينين بفضل احتوائها على خصائص المواد المضادة للأكسدة.

القهوة للتخلّص من السيلوليت 

تساهم القهوة في علاج السيلوليت المزعج واستعادة جمال بشرتكِ من خلال تفكيك الدهون عن بعضها وتحريك الدورة الدموية في المنطقة المستهدفة.

فوائد زيت الزيتون للبشرة

زيت الزيتون لترطيب البشرة

يحتوي زيت الزيتون على نسبة عالية من الفيتامين E ، كما أنه غني بالمواد المضادة للأكسدة التي تحمي البشرة من عوامل خارجية مختلفة. بفضل تركيبته الخفيفة، يدخل زيت الزيتون إلى أعماق البشرة.

زيت الزيتون للتخلص من  التجاعيد

يحتوي زيت الزيتون على الفيتامينات والأحماض الدهنية التي تحارب التجاعيد والخطوط الرفيعة.

زيت الزيتون لإزالة المكياج

زيت الزيتون هو مكوّن طبيعي يساعد في التخلص من المكياج من دون أن يتسبّب بأيّ ضرر على البشرة.

زيت الزيتون للتخلص من تشققات الشفاه

يساهم زيت الزيتون على معالجة الشفاه المتشققة، إذ يساعد على ترطيبهما وجعلهما أكثر نعومة.

زيت الزيتون لإزالة اللحمية

بفضل قدرته على ترطيب البشرة، يلعب زيت زيتون دوراً مهمّاً في ازالة اللحمية المزعجة. 

زيت الزيتون لتقوية الأظافر الهشّة

يحتوي زيت الزيتون على البوليفينول المضاد للأكسدة والذي يحمي الأظافر ويحافظ على قوّتها وصحّتها. 

زيت الزيتون لتعزيز نموّ الأظافر

زيت الزيتون غنيّ بالفيتامين E الذي يحسّن الدورة الدموية ويساعد في تقوية الأظافر المتضرّرة وتعزيز نموّها. بفضل قدرته على التغلغل إلى العمق داخل البشرة، زيت الزيتون يلعب دوراً مهمّاً في تعزيز نموّ الأظافر. لا بدّ من الإشارة إلى أن هذه النتيجة حصلت عليها بعد تجربتي مع زيت الزيتون!