روتين العناية بالبشرة البشرة الدهنية كريم الترطيبحان الوقت لتعيدي التفكير بروتين العناية بالبشرة عند المساء وخصوصاً إذ كنتِ صاحبة بشرة دهنية! ضمن الروتين، قد تقومين بترطيب بشرتكِ قبل الخلود إلى النوم، لكن هذه العادة لا تصب في مصلحتكِ، إذ قد تسبّب لها بعض الشوائب مثل تفاقم مشكلة البثور. 

في التفاصيل، عادة قد تطبّقين الكريم المرطّب على بشرتكِ عند المساء، بهدف ترطيبها وحمايتها خلال عملية تجديد الخلايا خلال ساعات الليل. هذه العادة يمكن أن تكون السبب وراء العيوب الصباحية المزعجة خصوصاً إذا كنتِ صاحبة بشرة دهنية. في الواقع، إن بشرتكِ تنتج زيوتاً طبيعية مرطبة ومتوازنة خلال الليل، فإذا كانت بشرتكِ دهنية وحصلت على فائض من الزيوت من خلال الترطيب فهذا سيؤدّي إلى إقفال المسام. 

طبعاً هذا لا يعني ألاّ تستفيدي من منافع الفيتامينات والمعادن المرطّبة في حال كانت بشرتكِ دهنية، لكن من المفضّل أن تستبدلي الكريم المرطّب بالسيروم. لماذا؟ لأن السيروم أخف من الكريمات ولديه القدرة على اختراق الجلد بعمق، إذ يحتوي السيروم على الفيتامينات، المواد المضادة للأكسدة والببتيدات، التي تتغلغل في أعماق البشرة وتصلحها من دون إفراز المزيد من الزيوت أو انسداد المسام. أمّا الكريم المرطّب فهو مزيج من الزيت، المياه ونوع من الشمع؛ وهي مكوّنات تتغلغل إلى الطبقات العليا من الجلد لجعلها أكثر ليونة ومرونة 

معلومة إضافية أثناء النوم، تتجدّد خلايا البشرة، فتعيد إصلاح نفسها، ممّا يعني أن أي من العناصر الغذائية الإضافية التي تعطيها لبشرتكِ في هذا الوقت من اليوم، ستصل إلى الخلايا الجديدة بشكل أسرع ممّا لو كانت بشرتكِ في وضع الحماية خلال النهار. لذلك، عليكِ أن تطبّقي مستحضرات العناية بالبشرة عند المساء وخصوصاً السيروم لتستفيد بشرتكِ من كلّ المنافع الغذائية. 

إقرئي أيضاً: ما الفرق بين السيروم، الكريم المرطّب والزيوت؟ وما وظيفة كلّ منها؟

مقشر البشرة السائل... هل هو الصيحة الجمالية المقبلة؟