روتين العناية بالبشرة منتجات كريمات جمال تفتيح البشرة سواد الرقبة للأسف، تعاني الكثير من السيدات من مشكلة سواد الرقبة التي تخلق الشعور بعدم الراحة والرغبة دوماً في تغطية هذه المنطقة في الجسم.  سواد الرقبة هو عندما يكون الجلد في هذه المنطقة أغمق من غيرها، يأتي ذلك نتيجة عدّة أسباب، يقع بعضها في خانة الإستعمال الخاطىء للمستحضرات الجمالية. في الوقت عينه، يمكن الوقاية من هذه المشكلة بسهولة وحلّها بأكثر من طريقة في حال مواجهتها، لكن عندها لا بدّ من استشارة الطبيب المتخصص. تابعي القراءة واحصلي على كل المعلومات أدناه.

أسباب سواد الرقبة 

كما ذكرنا أعلاه، تنقسم أسباب سواد الرقبة بين أخطاء جمالية وأخرى صحيّة أكثر، تعرّفي عليها أدناه.

أسباب سواد الرقبة الجمالية

  • عدم تطبيق كريم مرطّب على الرقبة الأمر الذي يضاعف نسبة الجلد الميت ويزيد من جفاف البشرة
  • التعرّض المفرط لأشعة الشمس من دون تطبيق كريم واقي
  • استخدام غسول غير مناسب لا يعمل على إزالة الأوساخ من الخلايا بدقّة
  • نثر العطور مباشرة على الرقبة، مما يؤدي إلى تفاعل المواد الكيميائية فيها مع الجلد لجعل لونه أغمق
  • تطبيق الفاونديشن بشكل مفرط على هذه المنطقة
  • اعتماد اكسسوارات معدنية بشكل متكرر وبالتالي تفاعل المواد فيها مع التعرّق الذي تفرزه البشرة في هذه المنطقة، مما يؤدي إلى اسودادها 

أسباب سواد الرقبة الصحية

  • اتباع نظام غذائي غني بالمكوّنات النشوية والسكريات
  • ارتفاع معدل الصبغات الجلدية نتيجة تغيّر في الهرمونات خاصة في فترة الحمل
  • السمنة الزائدة وارتفاع معدل الأنسولين
  • تفاعل بعض الأدوية والعقاقير مع الجلد 
  • الإصابة ببعض الإلتهابات الداخلية 
  • العوامل الوراثية
  • الإضطراب في الغدد الدرقية

تذكير: في كل الحالات وعند الشعور بأن لون الرقبة بدا أغمق من غيرها من المناطق في الجسم والوجه، لا بدّ من إستشارة طبيب متخصص لتشخيص الأسباب والحصول على العلاج المناسب.

طرق الوقاية من سواد الرقبة 

لتجنّب حدوث هذه المشكلة، لا بدّ من اتباع بعض الخطوات الوقائية ومنها:

  • تطبيق الكريم المرطّب على الرقبة 
  • استعمال كريم واقي شمس قبل الخروج من المنزل
  • اللجوء إلى غسول مصنوع من مطهّرات قوية للتخلّص من الأوساخ المجمّعة بالخلايا
  • الحرص على تطبيق منتجات مكياج مصنوعة من مواد طبيعية وغير كيميائية 
  • عدم نثر العطور مباشرةً على الرقبة، بل على رشها على المعصمين، وراء الأذنين أو وراء الركبة وغيرها من المناطق في الجسم التي تساعد على المحافظة على رائحة عطرة وقويّة (اضغطي هنا للمزيد)
  • الإبتعاد عن وضع الأكسسوارات المعدنية واللجوء إلى تلك المصنوعة من الذهب أو الماس
  • شرب ما لا يقل عن ليترين من المياه 
  • اتباع نظام غذائي صحيّ ومنوّع، غنيّ بالخضار والفاكهة

العلاجات الجمالية لمشكلة سواد الرقبة 

ترتكز العلاجات الجمالية للتخلّص من إسوداد الجلد عند الرقبة على 3 طرق وهي: 

  • التقشير: يمكنكِ اللجوء إلى صالونات التجميل أو طبيب الأمراض الجلدية والقيام بجلسات تقضير تساعدكِ على التخلّص من الطبقة الداكنة واستعادة لون البشرة الطبيعي.
  • كريمات التفتيح: من بين العلاجات أيضاً، باستطاعتكِ اختيار كريمات للتفتيح تحتوي على حمض الساليسيليك، الريتين أ (Retin-A) أو أحماض الألفا ادروكسي.
  • الليزر: اللجوء إلى الليزر هو واحد من أكثر العلاجات المعتمدة لمعالجة مشكلة سواد الرقبة. من خلال جلسات العلاج بالضوء الأزرق والأحمر، يتم تفتيح لون البشرة شيئاً فشيء.