العناية بالبشرة محاربة التجاعيد حبوب الوجه حب الشباب نياسيناميدقد تكوني سمعتِ عن حمض الهيالورونيك، الريتينول، وغيرهما من المكوّنات التي تمنح البشرة فوائد لا مثيل لها، لكن هل سمعتِ عن النياسيناميد؟ هذا المكوّن له قدرة على منح البشرة كلّ الإشراقة، إذ يعالج مشاكل جمالية مختلفة مثل حب الشباب وغيرها. في هذا المقال، سنقدّم لكِ كلّ المعلومات المتعلّقة بالنياسيناميد: ما هو؟ ما هي فوائده على البشرة وكيف يمكننا الحصول عليه؟ هيّا تابعي القراءة لكلّ التفاصيل.

كل ما عليكِ معرفته عن نياسيناميد

ما هو نياسيناميد؟

النياسيناميد يُسمّى أيضاً بـNicotinamide، وهو شكل من أشكال فيتامين B3. يلعب دور مهمّ في المحافظة على صحّة الجسم والبشرة في الوقت عينه؛ في ما يلي سنلقي الضوء على أهمّ فوائده على البشرة، تابعي القراءة للمزيد.

ما الفرق بين نياسيناميد ونياسين؟

بالرغم من التشابه في الأسماء، إلّا أن النياسيناميد يختلف تماماً عن النياسين، فإنّهما نوعان متفاوتان من فيتامين B3. كذلك، يمكن للجسم أن يفرز النياسيناميد من خلال مكمّلات النياسين التي تمّ تناولها، وهذا الأمر يحصل عندما تكون كمية الـNiacin زائدة عن حدّها في الجسم.

كل ما عليكِ معرفته على النياسين

فوائد نياسيناميد على البشرة

- يحافظ على رطوبة البشرة: النياسيناميد يلعب دور مهمّ في منع فقدان الرطوبة من البشرة، وذلك من خلال تعزيز إنتاج البروتينات المسؤولة عن ذلك مثل الكيراتين والفيلاغرين. لذلك، هذا المكوّن يساعد في الحفاظ على مرونة الجلد، كما يعالج البشرة الجافة.

- يقلّل تهيّج واحمرارات البشرة: النياسيناميد هو سلّاح فتّاك ضدّ تهيّجات واحمرارات البشرة، لذا يلعب دور مهمّ في معالجة مشاكل جلدية مختلفة مثل الإكزيما وحب الشباب.

- يسيطر على الأفراز المفرط للزيوت في البشرة: النياسيناميد لا يساعد في المحافظة على رطوبة البشرة فحسب، بل يلعب أيضاً دور مهمّ في السيطرة على الإفراز المفرط للزيوت في البشرة من دون التسبّب بجفافها.

- يعالج حبوب الوجه: بفضل قدرته على السيطرة على الإنتاج المفرط للزيوت في البشرة، يساعد هذا المكوّن في معالجة حبوب الوجه وحب الشباب، ليترك البشرة مشرقة وصحية.

- يعالج مسامات الوجه الواسعة: سيطرة النياسيناميد على إنتاج الزيوت في البشرة يساعد أيضاً في تصغير مسامات الوجه ومعالجة تلك الواسعة والبارزة. 

- يحارب التجاعيد والخطوط الرفيعة: مثلما ذكرنا أعلاه، النياسيناميد يحافظ على رطوبة البشرة، كما أنّه يعزّز إنتاج الكولاجين في الجلد، ما يساعد أيضاً في تعزيز مرونة البشرة ومعالجة التجاعيد والخطوط الرفيعة.

- يعالج البقع الداكنة وتصبغات البشرة: رأت الدراسات أن نياسيناميد يساعد في تفتيح البشرة وتوحيد لونها، ما يساهم في التخلّص من البقع الداكنة وتصبغات البشرة. كل هذه الفوائد تعود إلى قدرته على تعزيز إنتاج الكولاجين في البشرة.

- يحمي البشرة من الآثار البيئية: بفضل احتوائه على مواد مضادة للأكسدة، يساعد النياسيناميد في حماية البشرة من الآثار البيئية مثل التلوّث وأشعة الشمس الضارة.

كيفية الحصول على نياسيناميد

- من خلال تناول مأكولات تحتوي على نياسيناميد: تناول مأكولات تحتوي على نياسيناميد قد يزوّد بشرتكِ بالمنافع الجمالية التي ذكرناها أعلاه. الأطعمة التي تحتوي على هذا المكوّن تتعدّد وتختلف نذكر من أبرزها السمك، الحبوب، الحليب، البيض، الخضار الخضراء وغيرها. 

- من خلال تطبيق منتجات تحتوي على نياسيناميد: نظراً لفوائده الجمالية العديدة، يدخل النياسيناميد إلى تركيبة العديد من منتجات العناية بالبشرة، مثل سيروم النياسيناميد، الكريم وغيرهما.

- من خلال تناول كبسولة نياسيناميد: قبل الإقدام على هذه الخطوة، لا بدّ من استشارة طبيبكِ لمعرفة ما إذا كان بإمكانكِ أخذ كبسولة نياسيناميد والجرعة المحددة التي عليكِ تناولها.