تعتبر بعض السيّدات أنّ قصّ الشعر هو أمرٌ مخيف بعض الشيء، فيتجاهلنَ الذهاب إلى مصفّف الشعر للقيام بهذه الخطوة. تمضي ثلاثة أشهر، ستة أو حتى سنة، وقد لا تقوم المرأة بقصّ شعرها على الإطلاق. لكنّ هذه الخطوة مهمّة جداً للشعر، فإنّها تساهم في التخلّص من النهايات الضعيفة والمتقصّفة، تعيد إليه صحّته وتجعله يبدو أكبر حجماً. إن كنتِ تتسائلين عن كمّ مرّة يجب عليكِ قصّ أطراف شعركِ، سنشرح لكِ أدناه عن كلّ التفاصيل.

 

مع اختلاف نوعيّات الشعر، أجمع الخبراء إلى أنّ الفترات التي يجب على المرأة أن تقصّ أطراف شعرها تتعدّد أيضاً. تعرّفي أدناه على الوقت المناسب لقصّ شعركِ بحسب نوعه.

 

الشعر التالف

عوامل عدّة تساهم في جعل شعركِ تالفاً وغير صحّياً، ما عليكِ سوى قصّه كلّ 8 أسابيع بغية جعله أقوى وأجمل.

 

الشعر الخفيف

إذا كنتِ تمتلكين خصلات خفيفة، فإنّ قصّ الشعر أمرٌ ضروريّ يجب عليكِ اللجوء إليه! قومي بهذه الخطوة كلّ 5 أسابيع لتحصلي على نهايات صحيّة وكثيفة.

 

الشعر المموّج

إذا كنتِ تملكين شعراً مموّجاً، فالفترة المثاليّة لقصّ شعركِ هي كلّ 6 أسابيع. ستحافظين بذلك على صحّة شعركِ وعلى خصلاته المموّجة!

 

الشعر المجعّد

إذا كنتِ تتمتّعين بشعرٍ مجعّد، أنتِ بحاجة إلى قصّه كلّ 8 و12 أسبوع. لذا لا تغضّي النظر عن هذه الخطوة بغية المحافظة على صحّة شعركِ.

 

الشعر المصبوغ

للمحافظة على صحّة شعركِ المصبوغ، قومي بقصّ الخصلات كلّ 4 أسابيع. الخصلات الملوّنة معرّضة للإنكسار والتقصّف، لذا اللجوء إلى قصّها في أقرب وقتٍ ممكن سيمنحها كلّ الصحّة المرجوّة.

 

الشعر الصحّي 

إذا كنتِ تمتلكين شعراً صحّياً وخالياً من الشوائب، قومي بقصّه كلّ 4 أشهر تقريباً. ستحافظين عليه أكثر فأكثر!

 

اقرئي أيضاً: تسريحات شعر قصير رائجة في موسم ربيع 2018 ستشجّعكِ حتماً على قصّ شعركِ!

5 وضعيّات يوغا تعزّز نموّ الشعر وتحارب تساقطه