ما سرّ ذلك الفستان الأبيض الذي تحيكه كلّ فتاةٍ في مخيّلتها منذ صغرها؟ ما الذي يجعله خالداً ومرغوباً بالرغم من تطوّر الزمان وتعاقب الأجيال؟ ربّما لارتباطه بحلم الحبّ الأبديّ، وربّما لتجسيده صورة أميرة تشعّ أنوثةً وجاذبيّة... عبر التاريخ، نجحت ملكات ونجمات في ترسيخ هذه الصورة من خلال فساتين زفاف تستحقّ أن نذكرها دائماً...
 

إقرئي أيضاً: إختبار شخصيّ: هل أنتِ جاهزة للّيلة الأولى؟

 

 

الحيلة التي ستمنحكِ بشرة مشرقة وتخلّصكِ من السيلوليت

 

هو الساحر المبدع وراء إطلالة الأميرة Stéphanie de Luxembourg في يوم زفافها من الأمير Guillaume. أبدعت أنامل المصمّم اللبنانيّ فستاناً من الدانتيل مطرّزاً بأوراقٍ فضيّة. 

 

تزوّجت Elizabeth Taylor ثماني مرّات، ولعلّ زواجها الأوّل من Conrad “Nicky” Hilton هو الأبرز بسبب انطباع فستانها الأيقونيّ من تصميم Helen Rose في العقول حتى اليوم. 
 

فستان زفاف Audrey Hepburn من الممثّل Mel Ferrer كان من أبرز العوامل التي جعلت منها أيقونة موضة. الفستان من توقيع Balmain زاد جمالاً مع طوقٍ من الأزهار وضعته على شعرها، عبّر عن أناقتها البسيطة. 
 

فاجأتنا النجمة Gwen Stefani بفستان Dior من تصميم John Galliano في يومها المنتظر، إذْ اختارت إدخال اللّون الزهريّ مع الأبيض لتكون النتيجة إطلالة رائعة. 
 

في حفل زفاف الرئيس الأميركيّ السابق John F. Kennedy، اختارت عروسه Jacqueline Kennedy فستاناً من تصميمAnn Lowe، وأضافت إلى إطلالتها قفّازاتٍ بيضاء وطرحة طويلة. 
 

اختارت Marilyn Monroe تصميماً باللّون الأسود مع طوق من الفرو الأبيض في زفافها الثاني من لاعب البيسبول المتقاعد Joe DiMaggio. وعلى الرغم من أنّ زواجهما لم يدم أكثر من 274 يوماً، إلّا أنّ تصميم النجمة الهوليووديّة ما زال مطبوعاً في الأذهان حتى يومنا هذا. 
 

شهد القرن التاسع عشر بروز الطبقة الوسطى التي سعت إلى تقليد الطبقة الأرستقراطيّة، فانتشرت شهرة الفستان الأبيض حتى أصبحت موضة عالميّة بعد تصميم Coco Chanel في العام 1920.

 

تسمّر أكثر من ملياريّ شخص أمام شاشات التلفاز منتظرين إطلالة دوقة كامبريدج في يومها الكبير، ولم تخذل Kate Middleton الجماهير عندما أطّلت بتحفةٍ فنيّة من Alexander McQueen صّممتها Sarah Burton. أميرة حقيقيّة تربّعت على عرش الموضة منذ ذلك الحين. 
 

لم تكن مفاجئة إطلالة الممثّلة Bianca Jagger في يوم زفافها بسترةٍ رجاليّة، تنّورة طويلة وقبّعة عريضة. تصميمٌ منYves Saint Laurent نجح في تسليط الضوء على أسلوبها الأنثويّ- الذكوريّ الذي لطالما اشتهرت به.
 

قد تكون كلمة "كلاسيكيّة" آخر ما نصف به إطلالة Kate Moss في زفافها بتصميمٍ من توقيع صديقها John Galliano. 
 

"زفاف القرن"، تسمية أُطلقت على حفل زفاف Grace Kelly من أمير موناكو Rainier III في الخمسينيّات، وكان فستان الأحلام من تصميم Helen Rose مصنوعاً من الحرير والدانتيل، مزيّناً بالأكمام ومرصّعاً باللّؤلؤ.
 

بدت Katie Holmes يوم زفافها من Tom Cruise أشبه بملاك في فستانٍ من توقيع Giorgio Armani مزيّن بتفاصيل دقيقة وخفيّة، قماش خفيف الوزن وطرحة طويلة مذهلة. 
 

أكمام منتفخة، فستان من حرير التفتا مزدان بالدانتيل والتطريز، حواليّ 10000 حبّة لؤلؤ صغيرة وذيل وصل طوله إلى 25 قدماً وهو الأطول في تاريخ الزفاف الملكيّ. بالرغم من العناصر الكثيرة في فستان زفاف الأميرة Diana من تصميم David و Elizabeth Emanuel، لقد أصبح تحفةً أيقونيّة في عالم الموضة. 
 

نجمة السجّادة الحمراء Nicole Kidman خطفت الأضواء في سيدني عندما ارتدت يوم زفافها فستاناً من Balenciaga يظهر أنوثتها القاتلة وجمالها الطبيعيّ. 
 

اختلط الجمال الشرقيّ الأردنيّ بإبداعٍ لبنانيّ، فولدت إطلالةٌ ذهبيّة للملكة رانيا، زوجة الملك عبدالله. انحفر تصميم فستان الزفاف منBruce Oldfield في ذاكرة كلّ فتاة وأصبحت الملكة أيقونة موضة يُحتذى بها. بعد سنوات، ارتدت فستاناً من توقيع Elie Saab يوم تنصيبها ملكة على عرش الأردن، لم يكن يقلّ جمالاً عن فستان زفافها.

 

فستان Charlene Wittstock تحفة من صنع دار Armani Privé.  حبّات كريستال سواروفسكي وصل عددها إلى 40000، 2000 حبّة لؤلؤ و30000 حجراً ذهبيّاً، جعلت من التصميم ملكيّاً، يليق حتماً بأميرة Monaco. 

 

إطلالة شرقيّة أنيقة للأميرة هيا بنت الحسين، ابنة الملك الأردنيّ حسين من زوجته الثالثة، في زفافها من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.