كل الأخبار المتعلّقة بفيروس كورونا. اضغطي هنا

عادةً ما نقضي فترات زمنية متقطعة في غرفة النوم مقارنةً بباقي غرف المنزل، ولكن عند الخلود للنوم فإن هناك اتصالاً مباشراً مع الوسائد والفراش وغيرها. لذا من المهم الحفاظ على نظافة جميع أجزاء هذه الغرفة من أجل الحفاظ على الصحة، والوقاية من العدوى وخاصة خلال هذه الأيام مع انتشار فيروس كورونا المستجد حول العالم. حتى نقي أنفسنا ومن حولنامن خطر الإصابة بفيروس كورونا، يجب أن يتم تطهيرغرفة النوم وعدم الاكتفاء فقط بالتنظيف المعتاد، فالتطهير يعمل على قتل الكائنات الصغيرة التي لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة والمسببة للأمراض بما في ذلك البكتيريا، الفيروسات وغيرها. من خلال هذا المقال، ستتعرفين على خطوات تنظيف جميع أجزاء غرفة النوم وتعقيمها للوقاية من فيروس كورونا.

29 سؤال مطروح حول فيروس كورونا، والأجوبة الواضحة عليها

طريقة تنظيف غرفة النوم وتعقيمها، للوقاية من فيروس كورونا

إليك 7 خطوات بسيطة يمكنك اعتمادها بشكل دوري ومكثف خلال الأيام المقبلة لتنظيف وتعقيم غرفة النوم للوقاية من فيروس كورونا:

1- قومي بإزالة جميع أغطية الوسائد والملاءات عن السرير.

2- اغسلي الملاءات وأغطية الوسائد بالغسالة، مع التأكد من استخدام الماء الساخن لضمان التعقيم.

3- قومي بتنظيف الوسائد بجهاز تنظيف كهربائي، أو بالبخار، ثم قومي برشها بنوع من المطهرات المناسبة حتى تصبح رطبة تماماً، ثم اتركيها حتى تجف.

4- بعد ذلك، ابدئي بتنظيف السرير بأجهزة البخار من كل الجوانب وبدقة تامة، ثم قومي برش المطهر باستخدام عبوة رذاذ حتى تصبح رطبة، واتركيه حتى يجف.

5- نظفي الستائر المتواجدة في غرفة النوم، عن طريق غسلها أو رشها بالمطهرات ورذاذ التعقيم حتى تصبح رطبة ثم اتركيها حتى تجف.

6- استخدمي مناديل معقمة لتعقيم وتطهير جميع الأسطح الصلبة المتوفرة في غرفة النوم، بما في ذلك مقابض الأبواب، حواف النوافذ، مقابض الخزانات وجميع الأسطح خاصة الاماكن التي يتم لمسهادائماً، واتركي تلك الأسطح حتى تجف.

7- نظفي بعد ذلك الأرضية والسجاد باستخدام الأجهزة الكهربائية التي تعمل على البخار، أو قومي برش السجاد بالمعقم وتوزيعه على جميع أجزائها، وكذلك تعقيم وتنظيف الأرضية بالمعقمات.

نصيحة: يوصى دائماً بتوفيرغرفة نوم منفصلة للمصاب أو المشتبه بإصابته بفيروس كورونا، حتى لا تنتقل العدوى لباقي أفراد العائلة، وهنا يجب التأكد من تعقيم وتطهير غرفة المصاب بجميع أجزائها، مع استخدام أدوات التنظيف المختلفة عن تلك المستخدمة لتنظيف باقي غرف المنزل. من الجدير ذكره أيضاً هو أن تنظيف غرفة النوم للمصاب لا يجب أن يكون يومي، وذلك بهدف الحد من تكرار الاتصال بمكان الفيروس، وتقليل خطر العدوى بالتالي.