عطلة الصيف عطلات إجازة

هل تمرضين دائماً بعد العودة من الإجازة؟ هل تشعرين بالغضب والضيق بسبب هذا الشعور؟ يصاب الكثير من الناس بالمرض بعد العودة من الاجازة، ويرجع هذا الشعور إلى العديد من الأسباب منها:

  • اختلاف نوعية الطعام عن الطعام الذي اعتدت عليه. مثلاً قد ينصحك البعض عند السفر إلى دولة آسيوية مثل الصين أو تايلاند بالاحتفاظ دائماً بمطهر معوي، وعلاج للإسهال. هذا لا يعني أن الأكل هناك ليس نظيف أو سيء، لكن معدتك ليست معتادة على هذا الاختلاف في الطعام، فتأخذ بعض الوقت لذلك، لذا فالأمر طبيعي للغاية. 
  •  اختلاف طبيعة الطقس عن الطقس في بلدك. مثلاً إذا سافرت إلى أوروبا في الشتاء ستتعرضين للثلج والطقس البارد، وهو قد يختلف تماماً عن الطقس الذي اعتدت عليه في بلدك.
  • الشعور بالارهاق نتيجة اختلاف نشاطك اليومي عن المعتاد، وعدم الحصول على قسط كافي من النوم. أضيفي إلى ذلك اختلال توازن الجسم بسبب التغير في الساعة البيولوجية واختلاف الشعور بالوقت بسبب تغيير الأماكن.
  • إذا كانت الرحلة بالطائرة قد تشعرين بالمرض بسبب الهواء المعاد تدويره والموجود في مقصورة الطائرة المغلقة. يمتلئ هواء الطائرة بالجراثيم والفيروسات مما يجعلك أكثر عرضة للإصابة بنزلات البرد المعدية، كما أنه أكثر جفافاً من الهواء الموجود على سطح الأرض فيسبب جفاف بشرتك وكذلك الأغشية المخاطية الموجودة في الأنف والحنجرة. كل ذلك إلى جانب الإرهاق المصاحب للرحلة وعدم الحصول على قدر كافي من النوم، مما يضعف مناعتك ويجعلكِ أكثر عرضة للإصابة بالأمراض.

من هنا، تناولي الفيتامينات والأطعمة الصحية، استخدمي رذاذ الأنف الملحي لمنع دخول الفيروسات للجسم، اغسلي يديك باستمرار أثناء السفر وإذا لم تتمكني من ذلك يمكنك استعمال المناديل المبللة ومطهر الأيدي.

أيضاً، احرصي على تقوية المناعة لديكِ بالحفاظ على نظام غذائي جيد والحصول على كفايتك من الفيتامينات، الراحة هي أفضل طريقة للشفاء، احصلي على قسط كافي من النوم، واشربي الكثير من الماء.

إذا كنتِ تعانين من أعراض أكثر من هذه مثل الحمى أو طفح جلدي أو إسهال مستمر أو أي أعراض غريبة أخرى بعد الاجازة والسفر، فمن الافضل طبعاً التوجه إلى الطبيب لتتجنبي حدوث أي مضاعفات.