مع بداية اليوم الثاني من أسبوع الموضة الباريسيّ، انطلق عرض Chanel للخياطة الراقية لربيع 2019 في حديقة #VillaChanel التي ينعكس في بركتها ظلّ القصر الكبير (Grand Palais). أجواء ربيعيّة بامتياز غلبت على #VillaChanel التي ابتكرها Lagerfeld لهذا العرض بعكس الأجواء الشتويّة التي غلبت على عاصمة الموضة باريس هذا الصباح، فغصنا في أحضان إطلالات Chanel Couture SS19 التي حملت تفاصيل تعكس رومنسيّة وإبداع القرن الثامن عشر. هذا الأخير هو من الفترات الزمنيّة المفضّلة لدى Karl Lagerfeld، فاستلهم من مواهب التجّار آنذاك تحديداً Les Marchands-Merciers ومهارة حرفيّي الترف الفرنسي. اقترن اسم هؤلاء التجّار في القرن الثامن عشر بالـObjet d’Art الذي يضم مجال الفنون الزخرفيّة الثلاثيّة الأبعاد مثل المنحوتات الصغيرة، المنحوتات العاجيّة، الخزف أو البورسلان والزجاج وغيرها...

كالعادة، المجموعة انطلقت بتصاميم من التويد وارتكزت في بداية العرض على البزّات المؤلّفة من التنانير والسترات، لكن هذه المرّة بنفحة القرن الثامن عشر. تنانير ضيّقة تمتدّ على شكل A عند منتصف بطّة الساق. سترات وفساتين ذات أزرار كبيرة وبارزة، ياقات بقصّة Sabrina أو Boat Necklines، وريش يزيّن منطقة الأكتاف أو منطقة الخصر. لفتتنا التنانير الواسعة على شكل جرس أو زهرة مقلوبة.

إضافةً إلى ذلك، استحوذت على انتباهنا الأزهار الثلاثيّة الأبعاد التي عكست روح الربيع حين زيّنت التصاميم بتدرّجات زاهية ومنعشة؛ ونقلت إلينا حرفيّة القرن الثامن عشر وتحديداً فن الـObjet d’Art الذي اقترن بتجّار Merciers آنذاك والذي تميّز بأزهار البورسلان.

العرض الذي هيّأنا بتسريحة شعر العارضات بأنّ رومنسيّة القرن الثامن عشر ستمتزج مع نفحة من حقبة الثمانينيّات في مجموعة Chanel للخياطة الراقية لربيع 2019، سرعان ما كشف عن ذلك في إطلالات تميّزت بالسترات الجلديّة السوداء ذات اللمسة المشاكسة، الأكتاف المنتفخة والعريضة، تنانير التول المكتنزة وفساتين متوسّطة الطول منتفخة ومزمومة عند الأطراف.

بالعودة إلى Les Marchands-Merciers مصدر إلهام Karl Lagerfeld، وبين الزخرفة المبتكرة وخفّة الملابس، استوقفتنا التصاميم التي تميّزت بالتطريز الإنجليزي Broderie Anglaise(مثل الصورة رقم 8). تصاميم تحمل في طيّاتها روح الأعمال الخزفيّة في تلك الفترة الزمنيّة.

بين ألوان الباستيل الزاهية، الفضّي والأزرق الكحليّ، رافق اللون الزهري بعض اللوكات بأنوثة مطلقة. أمّا الأكسسوارات، فاقتصرت على الزهرتين اللتين زيّنتا تسريحة كل عارضة والأقراط الناعمة التي تدلّى منها الريش. اللوكات كلّها نسّقت مع أحذية من الستان ذات راس مروّس مغلوقة من الأمام ومفتوحة من الخلف تكتمل بشريط يلتف أسفل الكاحل.

أخيراً، اختار كارل لاغرفيلد أن تكون عروسة الدار لهذا الموسم تجسيد لأجواء الـFrench Riviera، فأطلّت العارضة Vittoria Ceretti بثوب سباحة مطرّز ومرصّع بالأزهار منسّق مع قلنسوة سباحة، طرحة طويلة ومول. فعلاً، "إنها مجموعة هادئة، مثالية، خالدة، بأشكال وقصّات جديدة".

إليكِ  صور أبرز إطلالات مجموعة شانيل للخياطة الراقية لربيع 2019 أدناه.