بعد أن قامت LVMH بخطوة تُعتبر الأولى من نوعها لدى تعاونها مع ريهانا Rihanna لإطلاق دار Fenty الخاصّة بها في سنة 2019، ها هي الشركة العالمية تعلن عن إقفال هذه العلامة التجارية؛ أوّل علامة فاخرة تديرها امرأة من بشرة سمراء وصلت إلى نهايتها بعد سنتين فقط على إطلاقها!

في التفاصيل، أعلنت شركة LVMH في بيان أصدرته أن علامة فنتي للملابس الجاهزة ستتوقّف عن إطلاق التصاميم وتضع أعمالها على الإنتظار Put on Hold، على أن تصبح الظروف أفضل. التوقّف عن إطلاق التصاميم ليس علامة جيّدة لشركة ناشئة، وقد يعتبر الكثيرون في مجال الصناعة أن هذه الخطوة تأتي كطريقة لطيفة لإغلاق العلامة إلى الأبد. هذه الدار التي اشتُهرت بتقديم الأحذية، ملابس الجينز والنظارات الشمسية وصلت إلى نهايتها بعد سنتين فقط على إطلاقها.

إطلاق دار جديدة خاصّة بريهانا في سنة 2019 أتى كخطوة أولى من نوعها لشركة LVMH التي قامت بإنشاء هذه العلامة من الصفر، بعد أن قامت بالخطوة نفسها في العام 1987 حين أطلقت آنذك دار Christian Lacroix. في هذا العام، رأينا أوّل مجموعة من هذه العلامة التي تميّزت بالملابس والأكسسوارات النابضة بالحياة والمنكّهة بأسلوب مغنيّة البوب العالمية ريهانا. كما يُذكر أنّه وفي نوفمبر 2020 قدّمت فنتي آخر مجموعة لها: تشكيلة أحذية بكعب عالي بالتعاون مع مصمّمة الأحذية الأردنية أمينة معادي Amina Muaddi، واحدة من المصممات المفضّلات لدى ريهانا. كذلك، كان من اللافت أنّه وفي يناير 2020 نشرت العلامة آخر صورة لها على صفحتها الخاصّة على انستقرام.