تواصل دار شوبارد بالتعاون مع شركائها في مجوهرات الفردان في قطر دعمها للمواهب الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من خلال شراكتها مع جوائز مؤسسة فاشن تراست أريبيا التي تعتبر المبادرة الأولى من نوعها في العالم العربي. تأسست هذه المؤسسة برعاية صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر التي تترأس المؤسسة إلى جانب الشيخة ميساء بنت حمد آل ثاني، وتانيا فارس، وتسعى هذه المبادرة بشكل أساسي لتقديم الدعم المالي وتوفير الإشراف والتوجيه لمصممي الأزياء الناشئين في العالم العربي.

في تعليق لها بهذا الخصوص، قالت كارولين شوفوليه، الرئيس الشريك والمدير الإبداعي في دار شوبارد: "تفتخر دار شوبارد بشراكتها مع جوائز مؤسسة فاشن تراست أربيبا، لأننا ندرك وجود الكثير من المواهب التي تحتاج لتسليط الضوء عليها". لطالما حرصت دار شوبارد على إظهار التزامها بدعم المواهب الشابة في مختلف المجالات ومنحهم الفرصة لتحقيق النمو والحصول على التقدير والانتشار على المستوى العالمي. تعتقد كارولين شوفوليه بأن دار شوبارد بصفتها داراً عائليّة تتوارثها الأجيال لا ينبغي أن يقتصر دورها على بيع الساعات والمجوهرات فحسب، بل يتوجب عليها أيضاً تكريس تأثيرها ونجاحها العائليّ لدعم الآخرين".شوبارد - جوائز فاشن تراست أريبياشوبارد - جوائز فاشن تراست أريبياشوبارد - جوائز فاشن تراست أريبياشوبارد - جوائز فاشن تراست أريبيا